شريط الأخبار

غزة: الجهاد الإسلامي تُنهي كافة استعداداتها لانطلاق مخيمات "العودة" الصيفية

01:12 - 04 تموز / يونيو 2011

غزة: الجهاد الإسلامي تُنهي كافة استعداداتها لانطلاق مخيمات "العودة" الصيفية

فلسطين اليوم-غزة

أنهت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم السبت، كافة استعداداتها لانطلاق مخيماتها الصيفية لعام 2011م، والتي أطلقت عليها اسم مخيمات "العودة".

وقال رئيس اللجنة التنظيمية للحركة وعضو قيادة ساحتها بغزة أحمد المدلل:" إن كافة محافظات ومدن ومناطق القطاع ستشهد انطلاقةَ مخيمات "العودة" الإبداعية مطلع شهر يونيو/ حزيران المقبل لاستيعاب ما يزيد عن 10 آلاف شبل وزهرة سيُشرف عليهم ثلةٌ من المنشطين المتميزين"

وأوضح القيادي المدلل أن الفئة العمرية المستهدفة بهذا النشاط الدوري للحركة ستقتصر على الأطفال من سن 10- 15 عاماً، مبيَّناً أن الأقاليم والمناطق ستتبع معايير خاصة لقبولهم في المخيمات الصيفية.

وأشار إلى أن أبرز أهداف هذه المخيمات هو إعداد جيلٍ قرآني يأخذ دوره ويكون له بصمة في المجتمع عبر نشر ثقافة المحبة والوئام والأخوة والترابط والتسامح، منوهاً إلى أن الحركة أعدت برنامجاً متكاملاً ومتخصصاً (ديني-ثقافي- رياضي- ترفيهي- تطوعي) ستسعى جاهدةً لترسيخه في عقول ونفوس الأطفال المشاركين.

وتحدَّث القيادي في الجهاد الإسلامي عن سبب اختيار الحركة "العودة" اسماً لمخيمات عام 2011م، حيث قال:" ما دفعنا لإطلاق هذا الاسم هو حرصنا على تكريس هذا المصطلح في عقول الأجيال وتعزيز مفهومه في مداركهم، لاسيما وأن عشرات الآلاف من أبناء شعبنا دفعوا أرواحهم ثمناً لكي يتجسد حلم العودةِ واقعاً".

وأضاف المدلل:" نريد من نشئنا وأجيالنا أن يتشبثوا بحقهم في العودة إلى ديارهم التي هجروا منها، ويضعوا نصب أعينهم أن استرداد أرضهم وتخليص مقدساتهم من رجس الاحتلال واجبٌ شرعي فضلاً عن كونه واجباً وطنياً".

وتابع يقول:" ونريد أن نرد كيد قادة الاحتلال وجنرالاته إلى نحورهم، وسنثبت بإعدادنا للأجيال أن مراهنتهم على أن القضية ستضيع بموت الكبار لا تعدو كونها كلاماً أجوف ووهم يعيشونه (..) وسيظل أبناؤنا وبناتنا يحملون نفس الهم الذي حمله الآباء والأجداد".

انشر عبر