شريط الأخبار

صحيفة: الجيش المصري يواجه مخططاً لتقسيم مصر لثلاث دويلات

11:51 - 04 كانون أول / يونيو 2011


صحيفة: الجيش المصري يواجه مخططاً لتقسيم مصر لثلاث دويلات

فلسطين اليوم- وكالات

مؤامرة أم مناورة: ذكرت صحيفة "الشروق" المصرية الصادرة اليوم أن عددا من قيادات القوات المسلحة، التقوا ظهر الأربعاء الماضي بممثلي ما يسمى ائتلاف مجلس قيادة الثورة المصرية، في مقر أكاديمية ناصر العسكرية، قبل انطلاق أولى جلسات الحوار بين المجلس العسكري وشباب الثورة في مسرح الجلاء مساء ذات اليوم.

 

ونقلت الصحيفة عن محمد عباس، العضو المؤسس بالائتلاف، وصفه اللقاء بأنه «كان مثمرا للغاية، حيث اطلع ممثلي ائتلاف مجلس قيادة الثورة على وثائق تؤكد تعرض البلاد لمؤامرة من أطراف داخلية وخارجية».

 

وأكد عباس أن هذه الوثائق تكشف عن عدة أهداف وهي: «الوقيعة بين الشعب والشرطة لإغراق البلاد في الفوضى، والتأثير على الحالة الاقتصادية والاجتماعية، والوقيعة بين الأقباط والمسلمين لزعزعة استقرار البلاد، وإظهار مصر في صورة سيئة توحى للعالم بوجود فتنة طائفية، وكذلك الوقيعة بين الشعب والجيش لمعاقبة القوات المسلحة على وقوفها إلى جانب الثورة وحمايتها، وأيضا التأثير على القوة العسكرية للدولة وإضعافها، والهدف النهائي من كل ما سبق هو تفتيت مصر إلى دويلات صغيرة (دولة نوبية في الجنوب، وأخرى مسيحية في الصعيد، وثالثة إسلامية في شرق البلاد)، على أن يتم طرد الفلسطينيين من قطاع غزة إلى سيناء لتحدث حرب ثلاثية أطرافها مصر وفلسطين وإسرائيل، «في إطار خطة أوسع لتقسيم الدول العربية مثلما حدث مع السودان والمحاولات التي جرت فى العراق وتجري حاليا فى ليبيا، وحتى تصبح مصر في غاية الضعف أمام اسرائيل بحيث يكون الكيان الصهيوني هو مخلب القط فى الشرق الأوسط الجديد كما هو مخطط له».

 

وعقّب عضو مجلس قيادة الثورة المصرية خلال اللقاء على ما تناولته الصحف من تصريحات نتنياهو وبعض الدعوات من داخل إسرائيل لإعادة احتلال سيناء مرة أخرى، بالقول: «كما وقفت القوات المسلحة إلى جانب الشعب ووفرت الحماية لمصر والثورة، فإنه حان الدور على الشعب المصري لأن يقف بجانب قواته المسلحة».

 

مشيرا إلى أنه طلب من المجلس العسكرى دعم حملة توعية ضخمة بخطورة هذا المخطط فى جميع محافظات الجمهورية وفي مختلف الهيئات الحكومية والخاصة، ولفت إلى أن قيادات الجيش الذين التقوهم وعدوا بإيصال صوتهم ورسالتهم إلى المجلس العسكري.

 

وقال فريد علام، عضو مؤسس بالائتلاف، إنه طالب قادة القوات المسلحة بأن يضعوا في دستور مصر الجديد مادة تعطى دورا لشباب الثورة في دفع عجلة التنمية فى البلاد وحماية منشآتها.

 

شارك في اللقاء 10 من ممثلي الائتلاف منهم محمد عباس وفريد عبد الحميد علام وأحمد المصري ود.محمد سعيد.

 

انشر عبر