شريط الأخبار

الإدارة الأمريكية تقاطع ليبرمان

10:13 - 02 تموز / يونيو 2011

الإدارة الأمريكية تقاطع ليبرمان

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

كشف موقع "قضايا مركزية" الصهيوني، النقاب عن أن الإدارة الأمريكية تقاطع وزير الخارجية الإسرائيلية "أفيغدور ليبرمان"، مشيرا إلى أن الأخير يحاول ومنذ 10 أشهر عقد لقاء مع وزيرة الخارجية الأمريكية "هيلاري كلينتون"، ولكن دون جدوى.

ورأى الموقع أن مقاطعة "ليبرمان" تأخذ عدة تفسيرات، خاصة وأنه التقى مع الوزيرة "كلينتون" في أحد المؤتمرات في أوروبا، وكان اللقاء مطولا، إلا أن سفارة الكيان هناك لم تستطع إقناع "كلينتون" بعقد لقاء معه.

وعندما تزور الوزيرة الأمريكية الكيان الصهيوني، تكون مضطرة للقاء مع "ليبرمان" حسب البروتوكول السائد، إلا أنه لا يتم عقد أي جلسات مهنية بين الاثنين على الإطلاق.

الجدير بالذكر أن "ليبرمان" ومنذ توليه منصب الخارجية في حكومة الاحتلال، يتجول فقط في دول شرق أوروبا والاتحاد السوفيتي سابقاً، ويعالج أبسط الأمور، ولا يملك صلاحيات التدخل في الأمور الجوهرية.

كما أن الدول العربية التي تقيم علاقات مع "إسرائيل"، تقاطع "ليبرمان" بشكل كامل، ولا تسمح له بدخول أراضيها.

ويضيف الموقع "صحيح أنه تجول في بعض دول أفريقيا، ولكنه عاد بخفي حنين، بل تجرأت هذه الدول على إطلاق تصريحات مؤيدة للفلسطينيين ومعادية لإسرائيل".

ويرى الموقع أن تعيين "ليبرمان" كوزير للخارجية من قِبَل "نتنياهو" يضاهي تعيين "عمير بيرتس" وزيرا للحرب في حكومة "أولمرت"، موضحا أن مثل هذه التعيينات تأتي للحرص على الائتلاف الحكومي ونجاحه، وهو ما ينتج عنه إبعاد "إسرائيل" عن أصدقائها وفرض العزلة عليها.

ويعتبر الموقع أن مشكلة "ليبرمان" هذه سيتم حلها في الأشهر القريبة القادمة، عندما يتم تقديمه للمحاكمة، وتبقى المشكلة الأخرى في تعهدات "نتنياهو" بعدم تعيين وزير خارجية آخر، وعليه فإن "داني دانون" سيتولى وزارة الخارجية وسيكون الذراع الأيمن لـ"ليبرمان".

 

 

انشر عبر