شريط الأخبار

وزارة الأسرى تنفى ما ورد على لسان سفير مصر بشان اقتراب إتمام صفقة شاليط

12:54 - 02 حزيران / يونيو 2011

وزارة الأسرى تنفى ما ورد على لسان سفير مصر بشان اقتراب إتمام صفقة شاليط

فلسطين اليوم-غزة

نفت وزارة الأسرى والمحررين بحكومة غزة التصريحات التي نسبت إلى محمد بسيونى سفير مصر السابق لدى الاحتلال والتي أشار فيها إلى أن صفقة شاليط أصبحت جاهزة وان الساعات القادمة ستشهد  الإعلان رسميًا عن التوصل لاتفاق لتبادل الأسرى بين الاحتلال والفلسطينيين.

وأكد رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة بان هذه التصريحات المفاجئة والغير مسئوله لا أساس لها من الصحة ، وانه ليس لدينا علم بمفاوضات جرت حول الصفقة وموافقة الاحتلال على إتمامها وإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين الذين قدمت أسمائهم من قبل الفصائل الفلسطينية .

وأشار الأشقر إلى أن هذه القضية هامة جداً ولها خصوصيتها ، وتتعلق بأحد الثوابت الفلسطينية ألا وهى قضية إطلاق سراح الأسرى من السجون، فلو كانت هذه المعلومات صحيحة، لا يتم الإعلان عنها بهذه الطريقة عبر صحيفة مصرية ، دون علم الطرف الفلسطيني بها .

وعبر عن استيائه من هذه نشر مثل هذه التصريحات الغير دقيقة، على لسان سفير سابق ، والتي أحدثت إرباكا كبيراٍ في الشارع الفلسطيني وفى داخل السجون، نظراً للآمال الكبيرة التي يعلقها شعبنا وأسراه على قضية الصفقة ، وتحرير الأسرى القدامى وأصحاب المحكومات العالية ، مشيراً إلى أن الأسرى وذويهم يتعلقون بالأمل في إتمام الصفقة ويتابعون كل ما يصدر بهذا الشأن، ولا يحتاجون إلى اجتهادات من هنا أو هناك للتلاعب بأعصابهم ومشاعرهم.

وناشدت الوزارة كافة وسائل الإعلام  بتحري الدقة  في نقل هذه المعلومات التي تضر بقضية الأسرى ، وتربك الواقع الاعتقالى، وعدم التعاطي مع تصريحات تصدر على بعض وسائل الإعلام العربية أو التابعة للاحتلال، لا يعرف مصدرها ، وطالبت الوزارة بضرورة التأكد من الأخبار التي تتعلق بصفقة التبادل قبل نشرها.

 

 

انشر عبر