شريط الأخبار

الأمين العام للمقاومة الشعبية يلتقي قيادة جهاز المخابرات المصرية

10:50 - 02 تشرين أول / يونيو 2011

الأمين العام للمقاومة الشعبية يلتقي قيادة جهاز المخابرات المصرية

فلسطين اليوم- القاهرة

التقى الشيخ أبو قاسم دغمش,الأمين العام لحركة المقاومة الشعبية, على رأس وفد يمثل الحركة, بالوكيل محمد إبراهيم من جهاز المخابرات المصرية, وذلك بمقر قيادة الجهاز بالقاهرة .

ورحب الوكيل إبراهيم, ومعاونه العميد ياسر الغزاوي, بوفد المقاومة الشعبية, مثنياً على الجهود التي بذلها الأمين العام المتوجة لتحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء حالة الانقسام الداخلي.

وأشار المسئول المصري إلى أن المشاورات لا زالت جارية بين حركتا حماس وفتح للاتفاق النهائي على تشكيل الحكومة الفلسطينية وترجمة كافة بنود المصالحة المتعلقة في تطوير منظمة التحرير وملف الأمن والمجلس التشريعي فضلا عن الحكومة المرتقبة والانتخابات القادمة.

وبين، أن المرحلة القادمة لن تشهد إقصاء أي فصيل فلسطيني, نحو لململة النسيج الفلسطيني تحت إطار منظمة التحرير، لافتاً إلى أن هناك نية لدى القيادة المصري لافتتاح السفارة المصرية في غزة عقب تشكيل الحكومة الجديدة.

من جانبه، أكد الشيخ أبو قاسم على أهمية الدور المصري في تحقيق المصالحة الداخلية,معربا عن وجود حالة من الارتياح الشديد لدى أوساط الشارع الفلسطيني  رغم ما تتعرض له من ضغوط ومحاولات عديدة لإجهاضها.

وطالب دغمش، القيادة المصرية بضرورة بذل كل الجهود للحفاظ على الأجواء الايجابية التي تعيشها الساحة الفلسطينية وتجاوز كافة العقبات التي يمكن أن تؤثر على مصير المصالحة الفلسطينية.

وثمن عالياً الجهود المصرية لفتح معبر رفح أمام حركة المسافرين من والى قطاع غزة, معتبرا إياها خطوة في الطريق الصحيح نحو عودة مصر إلى موقعها الهام والمتقدم في منطقة الشرق الأوسط.

ودعا الأمين العام للمقاومة الشعبية,قيادة المخابرات المصرية بضرورة السعي لدى حكومة رام الله بضرورة إنهاء معاناة أهل غزة في قضية منع حصولهم الجواز السفر الفلسطيني، مشددا على ضرورة الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين وإنهاء ملف الاعتقال السياسي.

 

انشر عبر