شريط الأخبار

الوحيدي : آثار التعذيب تلاحق الأسيرة المحررة فاطمة الزق

09:02 - 01 حزيران / يونيو 2011

 

الوحيدي : آثار التعذيب تلاحق الأسيرة المحررة فاطمة الزق

فلسطين اليوم-رام الله

أكد نشأت الوحيدي منسق عام الحركة الشعبية لنصرة الأسرى والحقوق الفلسطينية ومسؤول الإعلام في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة أن آثار التعذيب والتحقيق في السجون الإسرائيلية تلاحق الأسيرة المحررة فاطمة يونس حسان الزق " أم محمود " والتي أطلق سراحها في 2 / أكتوبر 2009م مع ابنها يوسف وهو أصغر أسير محرر في العالم والذي ولد في السجن بتاريخ 17 / يناير 2008م حيث أطلق سراحهما في صفقة شريط الفيديو.

وقال الوحيدي في بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه بأن الحركة الشعبية أخذت إفادة من الأسيرة المحررة وزوجها فيما يتعلق بالحالة الصحية للأسيرة المحررة حيث تبين في التحاليل والفحوصات الطبية أنها تعاني من ألم شديد في عصب اليد اليمنى ومن صداع شديد في الرأس وهي الآن تحت الرعاية الطبية ومتابعة التحاليل اللازمة للكشف عن أسباب معاناة الأسيرة المحررة الزق .

وأضاف بأن الأسيرة المحررة وزوجها يتابعان بشكل يومي الفحوصات والتحاليل الطبية في مستشفى الشفاء والمختبرات الطبية المختصة وتبين أن هناك حبة درنية في رقبة الأسيرة المحررة وبانتظار تقرير الكشف الطبي حول هذه الدرنة .

وشدد الوحيدي على ضرورة الإهتمام بالأسرى المحررين من الناحية الطبية والإنسانية والقانونية والإعلامية مؤكدا أنهم عنوان المعاناة وأبرز الصفحات الماجدة التي يمكن الإستفادة منها والإستعانة بها في فضح جرائم الحرب الإسرائيلية ضد الأسرى وعليه فلا بد من توفير الحوافز اللازمة والتي تؤهل الأسير المحرر للعيش بكرامة بين أهله وذويه وفي أحضان شعبه .

وأفاد بأن هناك عدد كبير من الأسرى المحررين لا يتمتعون بالتأمين الصحي والمستندات والأوراق التي تساعدهم في تخطي مصاعب الحياة وأن الأسيرة المحررة فاطمة الزق من بينهم وعليه فلابد من قيام الجهات المعنية بوزارة الصحة ووزارة الأسرى بالعمل لاستصدار بطاقات التأمين الصحي لكي يتمكن الأسرى المحررين من متابعة أوضاعهم الصحية أسوة بباقي المواطنين من أبناء الشعب الفلسطيني وبعيدا عن طرق الأبواب . 

وطالب الوحيدي كافة المؤسسات والمنظمات المعنية بشؤون الأسرى بمتابعة أحوال الأسرى والأسيرات المحررين بما يليق بصفحات العز والفخار والمجد التي سطروها بصمودهم وتضحياتهم في سجون الإحتلال الإسرائيلي . 

انشر عبر