شريط الأخبار

مشاورات "إسرائيلية" مكثفة لتعطيل أسطول الحرية 2

12:50 - 29 حزيران / مايو 2011

مشاورات "إسرائيلية" مكثفة لتعطيل أسطول الحرية 2

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

تمول "إسرائيل" كافة الجهود التي تُجيش لمنع قدوم أسطول الحرية 2 لكسر الحصار عن قطاع غزة، والمرتقب وصوله إلى شواطئ غزة خلال الأسابيع المقبلة، في منتصف شهر يونيو على وجه التحديد.

في أعقاب ذلك، طالب كلٌ من سكرتير الأمم المتحدة "بان كي مون" ووزير خارجية للاتحاد الأوروبي بإلغاء إبحار أسطول الحرية 2، ونقل المساعدات والمواد التي يحملها إلى القنوات القانونية، في إشارة إلى المعابر الإسرائيلية.

ومن جهته عبر المتحدث باسم وزارة الخارجية "يجال فلمور"، عن أمله بان تؤدي هذه المطالبات الغرض قائلاً : "إن الحديث يدور عن ضغوط دبلوماسية سياسية قوية جداً من جهات رفيعة المستوى، ممكن أن لا تمنع هذا النشاط، ولكن لا شك أن ذلك سيوفر لهجة سياسية واضحة ضد المتضامنين" ، كما طالب "فلمور" السلطات في الدول المختلفة بأخذ خطوات مختلفة لمنع عملية الإبحار.

وفي غضون أشارت إذاعة جيش الاحتلال أنهم في "إسرائيل" يجرون في الأسابيع الأخيرة مشاورات حول كيفية التعامل مع الأسطول الثاني الذي يضم 15 سفينة تضامنية، علما أنه سيكون للحكومة التركية تدخل وثيق لتسيير هذه القافلة، ومشيرة إلى أن العديد من التساؤلات تطرح الآن حول نجاعة وقف السفن بكل ثمن أو استبدال ذلك بالقيام بفحصها وفي حال التأكد من خلوها من الوسائل القتالية المصادقة على وصولها إلى شواطئ غزة.

 

انشر عبر