شريط الأخبار

اجتماع لحكومة نتنياهو لاعتماد ميزانيات جديدة لتعزيز تهويد القدس

08:34 - 29 تشرين أول / مايو 2011

اجتماع لحكومة نتنياهو لاعتماد ميزانيات جديدة لتعزيز تهويد القدس

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

أعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن الحكومة الإسرائيلية ستعقد اجتماعها الأسبوعي اليوم في متحف قلعة داود في بلدة القدس المحتلة للإعلان عن مشاريع جديدة تستهدف زيادة عدد اليهود في مدينة القدس المحتلة، وذلك في إطار إحياء ما يسمى بيوم القدس.

وأوضح مكتب بنيامين نتنياهو في بيان صحفي: ستصادق الحكومة الإسرائيلية على خطة متعددة السنوات لاستثمار 365 مليون شيكل بهدف تعزيز اقتصاد العاصمة وجعلها مركزاً للسياحة وللتعليم العالي وللأبحاث البيوتكنولوجية من خلال توسيع البنية التحتية العامة وتطوير ساحة الحائط الغربي وبناء المزيد من الفنادق وتمويل مراكز بحث وإعطاء منح مالية لمشاريع تكنولوجية وبناء مساكن للطلاب.

وأضاف "سوف تعقد الحكومة يوم الأحد في متحف قلعة داود جلسة احتفالية لإحياء يوم القدس. وفي هذه الجلسة تصادق الحكومة على "برنامج ماروم" وهو برنامج متعدد السنوات برعاية رئيس الوزراء نتنياهو وبلدية القدس والهيئة لتنمية المدينة. وكما ذُكر أعلاه يهدف البرنامج الى تعزيز الاقتصاد في القدس من خلال محركي نمو رئيسيين. والمحرك الأول هو عبارة عن تعزيز القدس بصفتها مدينة سياحية ويتم ذلك بتخصيص ميزانية خاصة بقدر 145.5 مليون شيكل. أما محرك النمو الثاني فهو جعل المدينة مركزاً للبحث والتطوير والصناعات البيوتكنولوجية بميزانية بقدر 71.4 مليون شيكل".

وتابع "ويتم اتخاذ إجراءات تكميلية لتنمية المدينة اقتصادياً بميزانية خاصة تقدر بـ 70.5 مليون شيكل. وستصل ميزانية "برنامج ماروم" للأعوام 2011- 2016 إلى 290 مليون شيكل".

وأشار إلى انه "بالإضافة إلى ميزانية "خطة ماروم" تخصص وزارة السياحة 75 مليون شيكل لتشجيع بناء الفنادق في القدس بغية زيادة المعروض من الغرف الفندقية في المدينة والسماح لها أن تصبح مركزاً سياحياً لملايين السياح سنوياً".

وقال "بالإضافة إلى الاستثمارات في مجال السياحة سيتم تخصيص 71.4 مليون شيكل لتعزيز القدس في مجال البيوتكنولوجيا. ويتم بناء مختبرات لاستخدام الشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم. وبالإضافة لذلك، ستتم مواصلة تمويل أنشطة مركز "بيو أورشليم" وتقديم المساعدات لتمويل أبحاث طبية تطبيقية والخ.. ويتم استثمار الميزانيات التكميلية في المجمعات العامة وفي بناء مساكن للطلبة وفي مشروع المدينة الأكاديمية وفي قيام أنشطة إضافية لجذب السكان الإنتاجيين".

وأضاف "تتخذ الحكومة قراراً آخر يضم مدينة القدس إلى قائمة المناطق التي تحظى بمساعدات حكومية. وفي هذه المناطق الخاصة تعطى منحة دراسية للعام الدراسي الأول إلى طلاب كليات التعليم العالي الذين أكملوا خدمتهم العسكرية أو الوطنية".

وقال نتنياهو إن "تعزيز القدس في قطاعي السياحة والبيوتكنولوجيا سوف يزيد من عدد الموظفين في المدينة ويجذب إليها السكان النوعيين والإنتاجيين. وتزيد الخطة من عدد السياح والمؤتمرات المعقدة في المدينة وعدد الطلاب الجامعيين الدارسين فيها وتساعد الخطة أيضاً في تعزيز المدينة في المجالين الاجتماعي والاقتصادي".

 

انشر عبر