شريط الأخبار

الشباب المقبل على الزواج ما أن ينتهي من مشكلة إلا ويدخل بأخرى

01:30 - 28 تموز / مايو 2011

الشباب المقبل على الزواج ما أن ينتهي من مشكلة إلا ويدخل بأخرى

فلسطين اليوم _ غزة (خاص)

أمور كثيرة تشغل بال الشباب الفلسطينيين المقبلين على الزواج .. ارتفاع للمهور .. وغلاء لأسعار الأثاث.. وما أن ينتهي الشاب من الوفاء بهذه الاحتياجات بأي صورة حتى يقابل بمشكلة أخرى وهي ارتفاع أجور فنادق الأفراح بصورة كبيرة خاصة في فصل الصيف الأمر الذي يستدعي بعضهم للتأجيل لفصل آخر .

 

فتعم البيوت الغزية الأفراح في فصل الصيف , حيث الإجازة السنوية المعتادة لطلاب المدارس والجامعات , وتشهد فنادق الأفراح ازدحاما بصورة كبيرة, إضافة إلى ارتفاع أجرة قاعات الأفراح الأمر الذي بات يؤرق الشبان الغزيين , في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشونها في الفترة الحالية , معتبرين أن هذا الغلاء يقف في وجه معظم الشباب المقبلين على الزواج.

 

شبكة فلسطين اليوم الإخبارية حاورت أصحاب الفنادق لمعرفة الأسباب الكامنة وراء ارتفاع الأسعار في فصل الصيف , حيث أكد أبو رامي أبو حصيرة نائب رئيس الهيئة الفلسطينية للمطاعم والفنادق أن ارتفاع أجور الصالات يرجع لعدة أسباب منها زيادة أعداد الفنادق , والمنافسة الشديدة بين أصحابها , وقصر موسم الصيف مقارنة مع الشتاء هي التي تدفع لرفع الأجور .

 

وأضاف أبو حصيرة أن أسعار الفنادق قابلة للتفاوض مع الزبائن , منوهاً إلى أن كل قاعة داخل الفندق  تأخذ سعر معين بناء على تكاليف تشغيلها .

 

وأوضح أبو حصيرة أن أجور الفنادق تأخذ في فصل الصيف أسعار خاصة , وأن هذه الأسعار يتم تخفيضها بنسبة 15% , بعد شهر رمضان .

 

من جانبه اعتبر أبو العبد الغفري المسؤول عن فندق رويال بلازا أن السبب الذي يرفع أجور الفنادق في فصل الصيف يعود لتشغيل المكيفات بشكل كبير , إضافة إلى انقطاع التيار الكهربي بشكل متواصل .

 

وأوضح الغفري أن أجور الفنادق توضع بناء على التكاليف , وأجرة الموظفين وتحقيق نسبة من الأرباح لإدارة الفندق .

انشر عبر