شريط الأخبار

عثمان: نرفض أي تدخل خارجي في آلية تشغيل معبر رفح

10:05 - 26 تموز / مايو 2011

عثمان: نرفض أي تدخل خارجي في آلية تشغيل معبر رفح

فلسطين اليوم- رام الله

أكد سفير مصر لدى السلطة الفلسطينية ياسر عثمان أن قرار فتح معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة بشكلٍ دائمٍ وإدخال تسهيلات على حركة المسافرين، "تم اتخاذه بهدف دعم المصالحة وفي إطار السياسة المصرية للتخفيف عن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".

وأكد السفير عثمان، في تصريح مكتوب، أن مصر "ترفض أي تدخل خارجي في آلية عمل معبر رفح"، مشددًا على أن عمل معبر رفح "شأنٌ مصريٌ تقرره مصر وفقا لمصالحها واتجاهاتها القومية تجاه الشعب الفلسطيني".

وأشار إلى أن السفارة المصرية في رام الله ستتولى تسهيل منح التأشيرة بالنسبة لشريحة الذكور من عمر 18 عامًا وحتى أربعين عاماً، وأما بقية الفئات فقد شملتها التسهيلات وليست بحاجة إلى تأشيرة، وستكون هناك تسهيلات أخرى سيلمسها المواطنون الفلسطينيون المسافرون من خلال التعامل معهم في المعبر.

وأوضح الدبلوماسي المصري أن موضوع الطلبة الفلسطينيين الدارسين في مصر في طريقه إلى الحل، سواء موضوع الطلبة المرفوضين أو غير الحاصلين على الموافقة الأمنية، مشيراً إلى أنه "سيتم قريباً تسهيل إجراءات الحصول على الموافقات الأمنية للطلبة في إطار سياسة مصر لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".

وكانت مصر أعلنت عن فتح معبر رفح البرى بشكلٍ دائمٍ اعتبارًا من السبت القادم لعبور كافة الحالات والأفراد بخلاف الحالات الإنسانية.

انشر عبر