شريط الأخبار

الأهلي يضرب عشرة عصافير بفوزه على الحدود

05:54 - 26 حزيران / مايو 2011

 

 

القاهرة/ جاء فوز الأهلي على حرس الحدود بثلاثة أهداف نظيفة مساء أمس الأربعاء ضمن المرحلة ال23 للدوري المصري الممتاز ليتيح للفريق الأحمر تحقيق عدة أرقام جديدة وغائبة عن الفريق منذ فترة طويلة، بالإضافة ل"فك حالة النحس" التي سيطرت على الفريق وبعض لاعبيه منذ عدة أشهر.

 

1- حقق الأهلي أول فوز خارج أرضه (خارج القاهرة) في عام 2011، وأول فوز خارج أرضه منذ سبعة أشهر كاملة سواء على المستويين المحلي أو الإفريقي وتحديدا منذ فوزه على بتروجيت في السويس في الأسبوع التاسع للدوري الممتاز بهدف نظيف في تاريخ 27 أكتوبر 2010.

 

2- حقق الأهلي أول فوز بفارق أكثر من هدف في الدوري هذا الموسم، وأول فوز بفارق أكثر من هدف في الدوري منذ أكثر من عام كامل منذ فوزه على المنصورة 3-0 في الأسبوع ال22 في الدوري الموسم الماضي بتاريخ 29 إبريل 2010.

 

3- حقق الأهلي أكبر فوز في تاريخه على حرس الحدود بملعبه في الاسكندرية على مدار تاريخ لقاءات الفريقين طوال تسع أعوام متتالية منذ صعود الحرس للدوري الممتاز، وكان أكبر فوز للأهلي على الحرس بالاسكندرية بهدفين نظيفين فقط وتحقق مرتين من قبل في عام 2004 وفي عام 2006.

 

4- حقق الأهلي أكبر فوز خارج ملعبه في كافة البطولات المحلية والإفريقية منذ أكثر من عامين كاملين وتحديدا منذ فوزه على الأوليمبي في الاسكندرية أيضا في الموسم قبل الماضي بنفس النتيجة 3-0 بتاريخ 10 مارس 2009.

 

5- اعتلى الأهلي صدارة جدول الدوري الممتاز للمرة الأولى هذا الموسم منذ انطلاقه بالتساوي مع الزمالك في نفس عدد النقاط ولو بصفة مؤقتة لمدة 24 ساعة فقط، حيث لم يصعد الأهلي لصدارة الجدول منذ المرحلة الأولى التي بدأها بالتعادل السلبي مع اتحاد الشرطة.

 

6- نجح محمد ناجي "جدو" مهاجم الأهلي في كسر حالة الصيام التهديفي له مع الفريق والتي استمرت أكثر من ستة أشهر كاملة وتحديدا منذ أخر أهدافه مع الأهلي في مرمى الاتحاد السكندري في لقاء الدور الأول الذي انتهى بالتعادل 2-2 وكان بتاريخ 10 ديسمبر 2010، وسجل جدو أول أهدافه مع الأهلي في عام 2011.

 

والطريف أن "جدو" الذي تألق مع الاتحاد في الاسكندرية سجل أخر أهدافه في مرمى الاتحاد بملعب الاسكندرية، قبل أن يصوم أكثر من ستة أشهر ثم يعاود التسجيل مجددا في مرمى حرس الحدود بملعب المكس بالاسكندرية أيضا!

 

والطريف أيضا أن جدو سجل الهدف في نفس الدقيقة التي سجل فيها في مرمى الاتحاد وهي الدقيقة 31 من الشوط الأول!

 

7- نجح أحمد حسن "الصقر" في العودة للتسجبل مع الأهلي بعد صيام عن التهديف استمر أكثر من عام ونصف وتحديدا منذ هدفه مع الأهلي في مرمى الاتحاد في الموسم الماضي في اللقاء الذي انتهى بالتعادل 1-1 بتاريخ 3 ديسمبر 2009.

 

والطريف أن حسن سجل أخر أهدافه مع الأهلي في الاسكندرية ليعاود التسجيل في الاسكندرية مجددا!

 

والطريف أيضا أن مسجل هدف الاتحاد وقتها كان محمد ناجي "جدو" لاعب الأهلي الحالي!

 

8- حافظ الأهلي على سجله خاليا من الهزائم أمام حرس الحدود في بطولة الدوري طوال تسع سنوات كاملة منذ صعود الحرس للدوري الممتاز موسم 2002-2003

 

وعلى مدار 18 مباراة متتالية أثبت الأهلي تفوقه على الحرس حيث فاز في 15 مباراة وتعادل الفريقان ثلاث مرات فقط ولم يستطع الحرس الفوز على الأهلي في أي مباراة في بطولة الدوري علما بأنه سبق له الفوز على الأهلي في كأس مصر وفي كأس السوبر فقط.

 

9- أنهى الأهلي كافة مبارياته خارج أرضه هذا الموسم ليتخلص من عبء ثقيل ويتبقى له سبع مباريات في الدوري جميعها ستقام في القاهرة، فيما سيتعين على منافسه الزمالك الخروج خارج ملعبه مرتين حيث سيلعب أمام الاتحاد بالاسكندرية، وأمام المصري في بورسعيد.

 

10- أعادت مباراة حرس الحدود لاعب الأهلي أحمد حسن لصفوف منتخب مصر مرة أخرى بعد فترة غياب طويلة زادت عن تسعة أشهر منذ مشاركته مع منتخب مصر في لقائه أمام سيراليون في شهر سبتمبر الماضي وهو اللقاء الذي تعرض فيه للاصابة بقطع في الرباط الصليبي.

 

انشر عبر