شريط الأخبار

الاتحاد الأوروبي يعتزم تحويل 85 مليون يورو لخزينة السلطة مطلع تموز المقبل

09:47 - 24 حزيران / مايو 2011

الاتحاد الأوروبي يعتزم تحويل 85 مليون يورو لخزينة السلطة مطلع تموز المقبل

فلسطين اليوم-وكالات

أعلن مسؤول الإعلام والاتصال لدى الاتحاد الأوروبي شادي عثمان أن الاتحاد سيعمل على تحويل الدفعة المالية وقيمتها 85 مليون يورو إلى خزينة السلطة في مطلع شهر تموز المقبل.

وبيّن عثمان في حديث لـ صحيفة "الأيام" أن هذه الدفعة ستشمل تقديم 45 مليون يورو ضمن برنامج المساعدات المقدم لدعم مخصصات التقاعد لموظفي الخدمة المدنية من الأطباء والعاملين في جهاز التمريض، وذلك عبر وزارة الشؤون الاجتماعية والمعلمين، فيما سيخصص مبلغ 40 مليون يورو للمخصصات الاجتماعية للحالات الفقيرة.

وأوضح عثمان أن هذه المساعدة تندرج في إطار الالتزامات المالية التي تعهد الاتحاد الأوروبي بتقدمها للسلطة خلال العام الحالي التي تبلغ بحسب ما أعلنه الاتحاد نحو 300 مليون يورو، منها 185 مليون يورو، دفع منها 100 مليون يورو وبصدد دفع 85 مليون يورو قريباً.

ولفت إلى أن التعهدات المالية التي خصصها الاتحاد للعام الحالي لن تقتصر بالضرورة على تقديم المبلغ المذكور "300 مليون يورو،" حيث من غير المستبعد زيادة هذا المبلغ حسب الاحتياجات الفلسطينية والتوجهات الأوروبية للمرحلة المقبلة، في إشارة منه إلى ما سيخرج به اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اليوم من نتائج بشأن العلاقة مع الحكومة الفلسطينية الجديدة المزمع تشكيلها وتركيبة هذه الحكومة ومدى تقاربها واستجابتها لمعايير العلاقة مع المجتمع الدولي.

وكانت قضية الدفعة المالية المذكورة "85 مليون يورو" أثارت بلبلة في أوساط موظفي السلطة عقب تأخر دفع رواتبهم بسبب احتجاز الجانب الإسرائيلي لأكثر من أسبوعين قيمة المستحقات الضريبية، حيث ذهب بعض الموظفين وأطرهم النقابية إلى الحديث عن دفع هذه القيمة فعلياً إلى موازنة السلطة، الأمر الذي نفته السلطة في حينه والاتحاد الأوروبي.

وأشار عثمان إلى أن ما قام الاتحاد بدفعه فعلياً منذ مطلع العام بقيمة 100 مليون يورو شمل دعم برنامج المساعدات الإنسانية الذي تنفذه وكالة الغوث "أونروا" بقيمة 40 مليون يور ودعم رواتب السلطة بقيمة 60 مليون يورو.

وتطرق إلى الترتيبات الجارية حالياً لتقديم دفعة جديدة لدعم برنامج إعادة إنعاش القطاع الخاص الذي خصص من الاتحاد الأوروبي مبلغ 22 مليون يورو، دفع منها حتى الآن أكثر من نصف المبلغ، وتوقع دخول مانحين جدد لهذا البرنامج.

وبين عثمان أن قيمة الدفعة المقبلة ستبلغ نحو 5ر2 مليون يورو، تشمل مساعدة نحو 100 متضرر من أصحاب المنشآت الصناعية والإنتاجية والخدمية التي تضررت خلال الحرب الأخيرة على غزة.

وأوضح أن وكالة التنمية اليابانية "جايكا" ستساهم في تقديم هذه الدفعة كمانح جديد، لافتاً إلى أن من المتوقع أن يتم قريباً توقيع اتفاقية حول تقديم هذه المنحة اليابانية بين السلطة وجايكا والاتحاد الأوروبي.

إلى ذلك، أشار عثمان إلى أن الاتحاد الأوروبي توصل مع السلطة الوطنية إلى تفاهمات حول توجهاته بالتزكية على دعم قطاعات رئيسة تتمثل بدعم القطاع الخاص وتطوير الاقتصاد الفلسطيني وتحسين البنية التحتية، إضافة إلى اهتمامات الاتحاد بدعم متطلبات تعزيز الحماية الاجتماعية والتعليم وإدارة المال العام وسيادة القانون.

انشر عبر