شريط الأخبار

لن تكون فتحاوية أو حمساوية.. الرئيس عباس يوضح ملامح الحكومة المقبلة

07:22 - 23 حزيران / مايو 2011

لن تكون فتحاوية أو حمساوية..الرئيس عباس يوضح ملامح الحكومة المقبلة

فلسطين اليوم- عمان

أكد رئيس السلطة محمود عباس اليوم الاثنين، أن موقف الرئيس الأميركي باراك أوباما فيما يتعلق بالدولة الفلسطينية وحدود 1967، وأن لهذه الدولة حدوداً مع الأردن ومصر، تبلور بفضل جهود العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، خلال زيارته الأخيرة إلى الولايات المتحدة الأميركية'.

وأوضح عباس في مؤتمر صحفي، بعد لقائه العاهل الأردني، أنه تباحث مع الملك في القضايا التي ستبحث مع لجنة المتابعة العربية، وكذلك قضية المصالحة الفلسطينية إلى أين، وتشكيل الحكومة. وقال: يهمنا أن نناقش جميع التفاصيل مع الملك.

وحول المصالحة الفلسطينية قال الرئيس عباس: المصالحة موجودة، ونحن نعمل من أجل تشكيل حكومة "تكنوقراط". وأضاف أن هناك فهم خاطئ لطبيعة الحكومة وبأنها محاصصة بين حركتي فتح وحماس، مؤكدا أنها ستتشكل من مستقلين ولن تضم أي شخص ينتمي إلى تنظيم فلسطيني على الإطلاق.

وأشار إلى أن هناك فهماً خاطئاً من قبل "الإسرائيليين" وأحيانا من قبل الأميركيين حول الحكومة المقبلة بأنها حكومة حماس، وقال:"هذه ليست حكومة فتح أو حماس، هذه حكومتي وتتبع استراتيجيتي وسياستي وهي من المستقلين وليست من التنظيمات.

انشر عبر