شريط الأخبار

أحرار يستنكر اعتقال والدة الأسير المبعد الشيخ صالح العاروري

11:27 - 23 حزيران / مايو 2011

أحرار يستنكر اعتقال والدة الأسير المبعد الشيخ صالح العاروري

فلسطين اليوم _ غزة

استنكر مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان قيام جهاز المخابرات الإسرائيلي باختطاف الحاجة عائشة صالح يوسف "70عام" والدة الأسير المبعد الشيخ صالح العاروري من بلدة عارورة قضاء مدينة رام الله.

 

وذكر فؤاد الخفش مدير مركز أحرار أن قوات كبيرة اقتحمت منزل والدة الشيخ العاروي وفتشته بشكل همجي ومن ثم اقتادت والدته قسراً بعد رفضها الخروج معهم.

 

واعتبر عملية الاختطاف بحق الحاجة يوسف أنها عمل جبان وخسيس من قبل الاحتلال وهو وسيلة للضغط على هذه العائلة المجاهدة والصابرة والتي تحملت الاعتقالات والاختطافات وغياب الشيخ صالح لما يزيد عن ثمانية عشر عاماً أمضاها في سجون الاحتلال قبل أبعاده.

 

وأشار الخفش إلى أن الاحتلال يسعى للضغط على المناضلين والأسرى المحررين والمبعدين من خلال اختطاف أولادهم وذويهم واستخدامهم كوسيلة ضغط وإضعاف, الأمر الذي يعتبر مخالفاً لكل الأعراف والقوانين الدولية.

 

وأوضح أنها ليست المرة الأولى التي يختطف بها الاحتلال أمهات الأسرى والمناضلين, منوهاً إلى أنه قبل عام تم اختطاف الحاجة رابعة بلال من أجل الضغط على أولادها في التحقيق, وكذلك اختطاف أم الشهيد يحيى عياش وزوجته من أجل الضغط على ولدها المطارد.

 

وناشد الخفش المؤسسات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان بضرورة التدخل السريع والعاجل من أجل تأمين الإفراج عن الحاجة عائشة وفضح ممارسات الاحتلال بحق الأسرى وعائلاتهم, لاسيما أن اختطاف سيدات مسنات أمر يخالف القانون الدولي وترفضه كل الأعراف في العالم.

 

انشر عبر