شريط الأخبار

القيادي عدنان يدعو لميثاق شرف يجرم الاعتقال السياسي

12:20 - 21 أيلول / مايو 2011

القيادي عدنان يدعو لميثاق شرف يجرم الاعتقال السياسي

فلسطين اليوم- جنين

تواصل أجهزة أمن السلطة اعتقال عناصر وكوادر المقاومة في الضفة المحتلة؛ في تحدٍّ صارخ لأجواء الوئام الوطني التي تظلل الساحة الفلسطينية، وفي تجاهلٍ واضح لنداءات ذويهم المتكررة التي تطالب بالإفراج عنهم.

 

وفي هذا السياق، دعا القيادي بحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشيخ خضر عدنان لإنهاء ملف الاعتقال السياسي, منوهاً إلى أن القوى والفصائل جميعها مطالبةٌ بأن تتخذ موقف على أعلى المستويات بهذا الشأن.

 

وطالب القيادي عدنان بتبييض سجون أمن السلطة من المعتقلين السياسيين، والتوقيع على ميثاق شرف يُجرِّم نهج الاعتقال السياسي ويحرمه.

 

وكانت أجهزة أمن السلطة قد اعتقلت عدداً من عناصر وكوادر حركة الجهاد الإسلامي في محافظتي الخليل وجنين بعيد التوقيع على اتفاق المصالحة بين حركتي حماس وفتح في القاهرة. كما استدعت أجهزة السلطة العشرات من بينهم نجلي القيادي البارز في الحركة الشيخ بسام السعدي الذي اعتقلته قوات الاحتلال بعد يوم واحد من توقيع القاهرة.

 

وقال القيادي عدنان:" يجب دعوة المحافظين وإلزامهم كل في محافظته لمخاطبة الأجهزة الأمنية بهذا الصدد", مشيداً في ذات الوقت بالأصوات الحرة الرافضة لما جرى ويجري في الضفة من ظاهرة استدعاءات شباب المقاومة وعلى رأسهم كوادر وأنصار حركة الجهاد الإسلامي.

 

وأضاف عدنان:" يجب دعوة القضاء لأخذ دوره بعدم التعاطي مع ظاهرة الاعتقال السياسي كحالة قانونية سوية".

 

وشدد القيادي بالجهاد الإسلامي على قدسية وحدة الشعب وقواه وصون المقاومة من أي مساس, وحثَّ على عدم انحراف البوصلة عن مقاومة المحتل.

 

انشر عبر