شريط الأخبار

ظروف اعتقال الأسرى بسجون الاحتلال تنذر بكارثة

11:43 - 21 تموز / مايو 2011

ظروف اعتقال الأسرى بسجون الاحتلال تنذر بكارثة

فلسطين اليوم _ رام الله

قالت جمعية الأسرى والمحررين 'حسام'، إن الظروف التي يعيشها الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي ومن ضمنها سجن 'أيشل'، تنذر بكارثة، ومزيد من أجواء التوتر الشديد، خصوصاً مع استمرار الإجراءات التعسفية وعمليات القمع المستمرة بحقهم.

 

وأضافت جمعية 'حسام' في بيان صحفي، اليوم السبت، أن أسرى سجن 'أيشل' يعيشون ظروفاً اعتقالية صعبة، أثرت سلباً على أوضاعهم المعيشية، التي باتت أشد صعوبة جراء ممارسات إدارة السجن وخاصة بعد أحداث الأسبوع الماضي.

 

وأوضحت الجمعية في بيانها نقلا عن أسرى 'أيشل'، أن 'إدارة السجن باتت تتحكم بوقت 'الفورة' وتقلص وقتها حسب أهواء السجانين، وفي أيام كثيرة يتم منعهم من الخروج نهائياً، وأحياناً تسمح لهم بالخروج لمدة نصف ساعة فقط' .

 

وأشارت إلى أن الأسرى أنهم يتعرضون لاستفزازات يومية من قبل دارة المعتقل، خاصة سياسة العزل الانفرادي التي باتت تطبق عليهم لأتفه الأسباب، ويحتجزون لفترات طويلة داخل زنازين مظلمة وتقطع عنهم كافة أشكال التواصل، ويحرمون من كافة حقوقهم الأساسية كالخروج للفورة والاستحمام، إضافة لسياسة العقوبات الجماعية كحرمان قسم بأكمله من دخول السجائر.

انشر عبر