شريط الأخبار

باراك: "التحدث مع حماس ممكن"

02:47 - 19 تشرين أول / مايو 2011

باراك: "التحدث مع حماس ممكن"

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

نقلت "هآرتس" العبرية عن وزير الحرب الصهيوني، إيهود باراك، قوله في مقابلة مع "لوس أنجلوس تايمز" إنه لا ينفي مطلقا إمكانية إجراء اتصالات مع حركة حماس، وأنه على رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو أن يقوم بـ"خطوات شجاعة" من أجل التوصل إلى التسوية.

وقال أيضا إن "إسرائيل قوية بما فيه الكفاية لكي تقدم تنازلات".

وردا على سؤال ما إذا كانت "إسرائيل" تستطيع العمل مع قيادة فلسطينية تضم حركة حماس، قال باراك إن الإسرائيليين يعتبرون ذلك كارثة، ولكن لا يوجد منطق في ذلك، وقال "لا يمكن أن ندعي من جهة أن عباس ليس شريكا وأنه سلطته لا تتجاوز نصف شعبه، ومن جهة ثانية أنه يحاول إحكام سلطته حتى على حماس".

وقال باراك أيضا إنه على الحكومة الفلسطينية الجديدة أن "تعترف بـ "إسرائيل"، وأن تلتزم بالاتفاقيات السابقة، وأن تنبذ طريقما أسماه "الإرهاب".

أما بشأن الجمود السياسي، فقال باراك: "نحن بحاجة إلى الإحساس بالاتجاه والجاهزية لاتخاذ قرارات". وبحسبه "واضح أن "إسرائيل" على مفترق طرق، ويجب أن تتصرف وألا يشلها عدم الوضوح والرؤية غير الواضح والانفجارات البركانية والهزات الأرضية حولنا".

وأضاف أنه يجب أن يكون لدى "إسرائيل" ما تعرضه على الطاولة، سواء في المحادثات وراء أبواب مغلقة مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما أو محادثات علنية. وقال "يجب أن نتحرك إلى الأمام باتجاه اقتراحات شجاعة تتضمن جاهزية للرد على كافة القضايا الجوهرية".

 

 

 

انشر عبر