شريط الأخبار

سوزان مبارك تنازلت عن ممتلكاتها للدولة في عشر دقائق

09:49 - 17 حزيران / مايو 2011

سوزان مبارك تنازلت عن ممتلكاتها للدولة في عشر دقائق

فلسطين اليوم- وكالات

قال موظف بمركز التوثيق النموذجي بمدينة الطور إن سوزان ثابت زوجة الرئيس المصري السابق حسني مبارك، تنازلت عن ممتلكاتها للدولة، وأضاف محمد أحمد حامد لرويترز: "توجهت إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي وحررت توكيلا موقعا من سوزان صالح ثابت إلى جهاز الكسب غير المشروع بالتصرف في ممتلكاتها لصالح الدولة".

وأضاف: "قامت بالتوقيع على الإقرار.. كانت متعبة ومجهدة.. استغرقت مهمتي حوالي عشر دقائق".

كان جهاز الكسب غير المشروع قد أمر يوم الجمعة بحبسها على ذمة التحقيق لمدة 15 يوما في اتهامات باستغلال النفوذ وتضخم الثروة بطرق غير مشروعة، ونقلت إلى العناية المركزة بالمستشفى يوم الجمعة بعد الاشتباه في إصابتها بذبحة صدرية.

من ناحية أخرى صرح مصدر قضائي بأن سوزان ثابت صالح حرم الرئيس السابق حسنى مبارك قامت بعمل ثلاثة توكيلات موثقة من الشهر العقارى بشرم الشيخ للمستشار عاصم الجوهرى مساعد وزير العدل لشئون جهاز الكسب غير المشروع تتيح للجهاز سحب أموالهاالموجودة بالبنك الأهلى فرع مصر الجديدة، والأهلى سوسيتيه، وبيع فيلا تمتلكها بمصر الجديدة.

وقد تم عمل التوكيلات الثلاثة خلال انتقال موثق من الشهر العقارى إليها بداخل مستشفى شرم الشيخ الدولى الذى تعالج به حاليا.

كان بعض الصحف قد قالت إن السلطات تستعد لنقل زوجة مبارك إلى سجن قريب من القاهرة، ويبدو أن تنازلها عن ممتلكاتها التي تقدر بملايين الدولارات استهدف إعفاءها من الحبس الاحتياطي أو تنفيذه إلى جوار زوجها المحبوس احتياطيا أيضا في مستشفى شرم الشيخ الدولي.

ويمضي ابناهما علاء وجمال فترة حبس احتياطي على ذمة التحقيق في سجن بجنوب القاهرة.

وعانى الرئيس السابق أيضا مشاكل في القلب الشهر الماضي أثناء خضوعه لاستجواب المحققين بخصوص تضخم الثروة وقتل محتجين. ولم ينقل مبارك إلى السجن رغم صدور أمر من النائب العام بذلك. ويصر معاونون لمبارك على أنه لم يرتكب أي خطأ.

وأشار بعض التقارير الصحفية إلى أن إجمالي ثروة عائلة مبارك يصل إلى مليارات الدولارات.

وكان التضخم الواضح لثروات كبار المسئولين في نظام مبارك هو أحد أهم أسباب الغضب الشعبي في مصر التي يعيش نحو 40 في المائة من سكانها على أقل من دولارين في اليوم.

انشر عبر