شريط الأخبار

الجهاد : تتهم أجهزة أمن السلطة بمواصلة الاعتقالات السياسية تزامنا مع العدوان الصهيوني

08:39 - 16 تموز / مايو 2011

الجهاد : تتهم أجهزة أمن السلطة بمواصلة الاعتقالات السياسية تزامنا مع العدوان الصهيوني

فلسطين اليوم – جنين

اتهم مصدر مسؤول في حركة الجهاد الإسلامي أجهزة أمن السلطة التي يقودها الرئيس محمود عباس بأنها لا زالت تواصل عمليات الاعتقال السياسي بحق المقاومين والمجاهدين والأسرى المحررين في مدينة جنين وغيرها من المدن الفلسطينية .

واكد المصدر في تصريحات خاصة بوكالة فلسطين اليوم الإخبارية أنه ورغم أجواء المصالحة والوحدة والعدوان الصهيوني المتصاعد على شعبنا عشية الذكرى الثالثة والستون للنكبة إلا أن أجهزة أمن السلطة تواصل اقتحامها لمنازل المقاومين والأسرى المحررين وتعتقلهم .

وبين المسؤول في الجهاد أن ما يجري "نكبة" أخلاقية تمارسها أجهزة أمن السلطة بحق الأبطال والمقاومين موضحا أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية اقتحمت منزل القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ بسام السعدي المعتقل لدى قوات الاحتلال واعتقلت ابنه صهيب وأخضعته للتحقيق والإهانة وأطلقت سراحه فيما بعد بينما لا زالت تلاحق شقيه الآخر عز الدين .

وأكد المصدر أن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية اعتقلت خلال الأيام الماضية عشرة أسرى محررين ينتمون لحركة الجهاد الإسلامي مطالبا بضرورة الإفراج عنهم باعتبار أن ما يجري يمس بحالة الوحدة وأجواء المصالحة الفلسطينية .

ووصف المسؤول بان ما يجري يخدم مصلحة الكيان الصهيوني وينسجم مع سياسية التنسيق الامني مع كيان العدو .

 

انشر عبر