شريط الأخبار

السفارة الايرانية بلبنان تحتفي بالمصالحة وتحيي النكبة بحضور ممثل الجهاد

04:16 - 14 تشرين أول / مايو 2011

بحضور ممثل الجهاد.. إحياء ذكرى النكبة والاحتفاء بالمصالحة في السفارة الإيرانية في لبنان

فلسطين اليوم: بيروت

عقد لقاء في دار السفارة الإيرانية في بيروت لمناسبة يوم النكبة واحتفاء بالمصالحة الفلسطينية. والتقى السفير الإيراني الدكتور غضنفر ركن أبادي ممثلي الفصائل الفلسطينية وممثل منظمة التحرير بحضور عضو المجلس السياسي لحزب الله حسن حدرج في دار السفارة ببيروت.

من جهته شكر ممثل حركة الجهاد الإسلامي أبو عماد الرفاعي السفير أبادي على عقد هذا اللقاء احتفاء بالوحدة الفلسطينية التي هي الطريق الوحيد لتحقيق النصر، مثمناً جهود الجمهورية الإسلامية الإيرانية المبذولة في سبيل الوحدة الفلسطينية والدليل صدقها في دعم الشعب الفلسطيني في تحقيق طموحاته.

وألقى السفير أبادي كلمة أكد فيها دعم ووقوف الجمهورية الاسلامية الايرانية إلى جانب الشعب الفلسطيني في تحقيق أهدافه وتحرير أرضه والعودة إلى فلسطين. كما رحب بالمصالحة الفلسطينية، واعتبر أن ليس بإمكان فصل المشروع الصهيوني عن المشاريع الاستعمارية العربية، كما لا يمكن فصل نكبة الشعب الفلسطيني عن نكبة الأمة.

وأضاف ما نعيشه من اضطهاد وما ارتكبه الكيان الصهيوني من مجازر واجهه صمود هذا الشعب بمقاومته الباسلة فافشل الأهداف الصهيونية في القضاء على القضية الفلسطينية واستمرارها كقضية مركزية أساسية للأمة.

ورأى القيادي في حركة حماس أسامة حمدان خلال اللقاء أن ما تشهده المنطقة حاليا إنما هو تطور لنهج المقاومة والممانعة ويصب في مصلحة دول المقاومة والممانعة، ولا شك في أن المصالحة الفلسطينية خطوة في نهج المقاومة والتحرير وهو الهدف الأساسي للشعب الفلسطيني الذي جرب التسوية وقادته إلى الهلاك. وشكر حمدان دعم وجهود ووقوف الجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى جانب الشعب الفلسطيني.

بدوره اعتبر القنصل العام في سفارة فلسطين في لبنان محمود أسدي أن الوحدة الفلسطينية هي ملاذنا لحل مشاكلنا، والقيادة الفلسطينية أخذت خيارها نحو إرادة الشعب الفلسطيني، شاكرا السفير أبادي على هذا اللقاء، مؤكدا إن الخلاف انتهى إلى الأبد.

انشر عبر