شريط الأخبار

ملفات‏1000مسئول مصري سابق أمام الكسب غير المشروع

08:31 - 14 تشرين أول / مايو 2011

ملفات‏1000مسئول مصري سابق أمام الكسب غير المشروع

فلسطين اليوم-وكالات

طوال الشهور الماضية‏,‏ عكفت هيئة الرقابة الإدارية المصرية علي جمع معلومات ومستندات وأدلة حول جميع المسئولين السابقين والحاليين من عملوا مع النظام السابق‏,‏ والذين حامت الشبهات حولهم بالثراء غير المشروع والتربح واستغلال النفوذ‏.‏

 وفحصت مجموعات عمل من الجهاز الرقابي أعمال أكثر من2000مسئول والذين شملتهم بلاغات من المواطنين أو الجهات المختلفة مثل جهاز الكسب غير المشروع, لكن جمع المعلومات والأدلة من هيئة الرقابة الإدارية حول هؤلاء المسئولين تطلب التنقل بين العديد من المحافظات والمواقع والوزارات والهيئات والمصالح الحكومية, لضبط مستندات وأوراق تتعلق بالذمم المالية الخاصة بالمسئولين وأسرهم من الدرجة الأولي الزوجات والأبناء وزوجاتهم أو القصر منهم, وتطلب ايضا تحديد الأرصدة والممتلكات لهؤلاء, ومقارنة ذلك بإقرارات الذمة المالية التي تقدم إلي جهات عملهم ومقارنتها بحجم ثرواتهم الحالية والسابقة, وما إذا كان الدخل يعادل مسألة الثراء.

لم يتوقف عمل هيئة الرقابة الإدارية عند حدود البلاغات وإن كان بعضها يكون بقصد الانتقام من البعض, إلا أن التحريات التي جمعتها فرق عمل ضباط الرقابة, حددت نحو1000مسئول منهم رؤساء وزراء سابقون مثل عاطف عبيد, وكمال الجنزوري, وأحمد نظيف وجميع الوزراء الذين تعاقبوا في الوزارات المشكلة طوال الـ30عاما الماضية, خاصة هؤلاء الذين عاصروا وزارتي عبيد ونظيف إلي جانب رئيسي مجلسي الشعب والشوري السابقين أحمد فتحي سرور وصفوت الشريف, وأعضاء مجلسي الشعب والشوري والمجالس المحلية ومجموعة كبيرة من رجال الأعمال خاصة ممن ارتبطوا بمسئولين سابقين وحصلوا علي الأراضي وحققوا من وراء تسقيعها أو البناء عليها المليارات.

وأرسلت هيئة الرقابة عدة تقارير تخص بعض المسئولين السابقين في المؤسسات الصحفية القومية سواء رؤساء مجالس إدارات أو رؤساء تحرير, وشملت حصول البعض منهم علي شقق وفيلات والتربح من أعمال الوظيفة, وسيكون جهاز الكسب غير المشروع هو الجهة الوحيدة التي ستفصل في مدي مشروعية ثروة من شملتهم القائمة أو تكوينها بطريقة غير مشروعة, باعتبار أن هيئة الرقابة الإدارية لا تقيم الاتهامات ضد أحد, بل هي جهاز لجمع الأدلة والمعلومات وتحيلها إلي الجهات المختصة طبقا للقانون.

انشر عبر