شريط الأخبار

تعزيز أمن عائلة أوباما في كينيا تحسبًا لرد محتمل على مقتل بن لادن

11:18 - 12 تموز / مايو 2011

تعزيز أمن عائلة أوباما في كينيا تحسبًا لرد محتمل على مقتل بن لادن

فلسطين اليوم _ وكالات

أعلن مسؤول في الشرطة الكينية، اليوم الخميس، لوكالة "فرانس برس"، أنه تم تعزيز الإجراءات الأمنية المحيطة بعائلة الرئيس الأمريكي باراك أوباما في كينيا، للحيلولة دون أي رد محتمل على مقتل أسامة بن لادن. وهذه العائلة تقيم في كوغيلو، القرية النائية الواقعة غرب كينيا، لا سيما سارة أوباما (89 عاما) الزوجة الثالثة لجد باراك أوباما.

 

وقال فرانسيس موتي، رئيس الإدارة المحلية في منطقة نيانزا: "كل الزوار المتجهين إلى منزلها سيتم التدقيق بهوياتهم، وإخضاعهم لتفتيش أمني، قبل أن يسمح لهم بالتوجه إلى منزل سارة أوباما".

 

وأضاف رئيس الإدارة المحلية، أن تعزيز الإجراءات الأمنية جاء بعد التحديات الأمنية التي تلت اغتيال أسامة بن لادن، في عملية للقوات الخاصة الأمريكية في 2 أيار - مايو في باكستان، لكنه لم يشر إلى تهديد محدد يستهدف عائلة أوباما في كينيا.

انشر عبر