شريط الأخبار

العثور على مجوهرات وقطع أثرية ومخدرات داخل القصر الرئاسي في قرطاج بتونس

08:23 - 10 تشرين أول / مايو 2011

العثور على مجوهرات وقطع أثرية ومخدرات داخل القصر الرئاسي في قرطاج بتونس

فلسطين اليوم _ وكالات

أعلنت اللجنة الوطنية التونسية لتقصي الحقائق حول الرشوة والفساد، اليوم، حجز مجوهرات وعملة أجنبية وقطع أثرية ومخدرات في القصر الرئاسي في قرطاج في الضاحية الشمالية للعاصمة.

 

وقالت اللجنة في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية إن "الاكتشاف تم السبت خلال زيارة عمل في قصر قرطاج" بعد نحو أربعة أشهر من الإطاحة بنظام الرئيس زين العابدين في 14 كانون الثاني/يناير بعد ثورة شعبية غير مسبوقة في العالم العربي.

 

وعثرت اللجنة على "عدد من المجوهرات ضمنت في 169 ظرفا و11060 جنيه استرليني وستين دينارا تونسيا وقطع أثرية ذات أهمية كبيرة"، حسب المصدر نفسه.

 

كما عثرت اللجنة خلال عملية التفتيش في حضور الأمن الرئاسي وممثلي وزارة الثقافة وفرقة مقاومة المخدرات وخبراء في المجوهرات على "كميات من مادتين يشتبه أنهما من المخدرات ورشاش نصف إلي من صنع أميركي مع خمسين خرطوشة عيار 9 ملم".

 

وأضافت اللجنة أنه تم "تحرير محاضر في الغرض وتصوير كل العمليات والمحجوزات بآلات التصوير والفيديو".

 

وكانت اللجنة حجزت في آذار/مارس الماضي على كيلوغرامين من المخدرات عثرت عليها داخل المكتب الخاص للرئيس التونسي المخلوع في القصر الرئاسي في قرطاج وأسلحة نارية وميداليات يرجح أنها صنعت من ذهب.

 

كما عثرت في 22 شباط/فبراير على مبلغ مالي قدر ب27 مليون دولار في قصر بن علي في سيدي بوسعيد في الضاحية الشمالية للعاصمة.

انشر عبر