شريط الأخبار

وزارة الخارجية في غزة تدعو مصر لإعادة فتح سفارتها في القطاع

12:21 - 08 حزيران / مايو 2011

وزارة الخارجية في غزة تدعو مصر لإعادة فتح سفارتها في القطاع

فلسطين اليوم-غزة

طالب وزير الخارجية والتخطيط في الحكومة الفلسطينية بغزة محمد عوض, الحكومة المصرية لإعادة فتح سفارتها في القطاع, لتشديد العلاقة الدبلوماسية بين البلدين, في إطار ما يتطلبه القانون.

 

وقال عوض, خلال "لقاء مع مسئول" الذي ينظمه المكتب الإعلامي الحكومي أسبوعياً, اليوم الأحد, أن مصر ليس طرف في أي اتفاق بخصوص معبر رفع البري مع الجانب الصهيوني, الأمر الذي يتطلب منها فتح المعبر أمام حركة المواطنين تمهيداً لفتحه تجارياً, بين قطاع غزة ومصر.

 

وأوضح عوض, بعد توقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية بين فتح وحماس, على مصر أن تزيل كافة العراقيل التي تمنع فتح المعبر أمام حركة المواطنين, مشيراً, إلى أن كافة الاتفاقيات الموقعة مع السلطة الفلسطينية وخاصة اتفاقية 2005 سيتم مناقشتها لتحقيق ما يتمناه المواطن.

 

وفيما يتعلق بملف الدبلوماسية الفلسطينية الدولية, قال عوض, نريد تجديد دماء الدبلوماسيين الفلسطينيين في كافة الدول العربية والأوروبية والدولية, للتواصل مع الجالية الفلسطينية, التي تعاني من الوصول للرؤية الفلسطينية في كافة القضايا الدولية والسياسية.

 

وأكد أن هناك إشكالية في التواصل مع الجالية الفلسطينية وهي بحاجة لتجديد دماء الدبلوماسيين لحل مشاكلهم وإيصال كلمتهم للمسئولين وحل كافة مشاكلهم.

 

وتحدث وزير الخارجية في غزة, عن تأيد وزارته لاتفاق المصالحة الفلسطينية قائلاً, سعت الوزارة من خلال الاتصال مع المؤسسات الدولية ومنظمة المؤتمر الإسلامي والجامعة العربية وكافة المنظمات التي لها علاقة بالمصالحة الفلسطينية لطرح رؤيتنا تجاه المصالحة وإنهاء الانقسام.

وأضاف, قامت الوزارة بالاتصال بوزراء خارجية الدول العربية والإسلامية بالإضافة لوزراء خارجية الدول الأوروبية لكي تكون رؤيتنا للمصالحة بين أيديهم وذلك عبر رسائل مباشرة أو اتصال هاتفي.

وأكد أن اتفاق المصالحة الفلسطينية بحاجة لدعم عربي ودولي لتطبيقها على أرض الواقع كي يشعر أبناء شعبنا بإنهاء الانقسام وإنهاء الحصار الصهيوني.

 

وعرج وزير الخارجية والتخطيط على قضية المتضامن الإيطالي فيكتور, قائلاً, أنه تم إرسال عدد من الرسائل للحكومة الإيطالية لتكون الرواية الفلسطينية حاضرة ولمنع أي فرصة أمام دولة الاحتلال الصهيوني لاستغلال الموقف الدولي.

 

وأضاف, يجب على كافة المتضامنين الأجانب أن يزورا قطاع غزة ليتلمسوا طبيعة الأمن على أرض الواقع ولتتحقق أمانيهم في زيارة القطاع.

 

وفي ختام حديثه لفت عوض, إلى أن وزارة الخارجية والتخطيط في غزة أنهت الخطة السياسية التي نفذتها خلال المدة توليه الوزارة, مشيراً, إلى أن الوزارة ستقدمها لرئيس الوزراء في غزة إسماعيل هنية لاعتمادها بشكل رسمي.

انشر عبر