شريط الأخبار

الداخلية تنفي إحالة موظفي السلطة للتقاعد وتسريح تفريغات 2005

10:11 - 07 تشرين أول / مايو 2011

الداخلية تنفي إحالة موظفي السلطة للتقاعد وتسريح تفريغات 2005

فلسطين اليوم-غزة

نفى الناطق باسم وزارة الداخلية بحكومة غزة المهندس إيهاب الغصين صباح اليوم السبت , التصريحات المفبركة التي نسبت لوزير الداخلية  فتحي حماد بأن اغلب عناصر السلطة السابقة سيتم إحالتهم للتقاعد كل حسب فترة خدمته، وكذلك إنهاء ملف تفريغات 2005 لأنهم ليسوا على بند مرتبات الداخلية حسب تكييف حكومة رام الله لهم بل هم على بند البطالة'.

وقال الغصين خلال تصريحات لوكالة "فلسطين اليوم" ان الوزارة تستهجن تناقل مثل هذه الأخبار لدى العديد من المواقع دون التأكد من مصداقيتها , بالرغم من إتفاق المصالحة الذي ابرم.

وأكد الغصين على أن الوزير لم يعقد أي لقاء من أي من العناصر الأمنية خلال الأيام الماضية , معتبراً ان اللجان المنبثقة عن المصالحة هي من ستحدد مثل هذة الأمور وكيف يمكن تسويتها وفق إتفاق مشترك.

واستنكر الغصين استمرار التحريض من قبل وسائل الإعلام الفتحاوية , مطالباً رئيس السلطة محمود عباس بوضع حد للتجاوزات القائمة لضمان نجاح تطبيق الاتفاق على الارض .

تستنكر تحريض المواقع الصفراء

وأصدت وزارة الداخلية والأمن الوطني بحكومة غزة بياناً نفت فيه نفياً قاطعا ما ورد على بعض المواقع الصفراء من تصريحات لوزير الداخلية الأستاذ فتحي حماد.

استنكرت وزارة الداخلية استمرار تلك المواقع في التحريض والافتراء وإثارة الفتنة، وتطالب الأخوة في قيادة فتح بإصدار تعليمات واضحة لتلك المواقع لوقف هذه الأعمال الخارجة عن الصف الوطني.

وأكدت الداخلية على أن استمرار ما تقوم به هذه المواقع من دور سيء بالإضافة لعدم إطلاق سراح مئات المعتقلين السياسيين في الضفة واستمرار استدعاء العشرات حتى اليوم لا تبشر بخير، ولابد من استدراكات سريعة حتى تنجح المصالحة.

 

وكانت العديد من المواقع الالكترونية قد تناولت صباح اليوم , خبراً مفاده ان فتحي حماد وزير الداخلية في حكومة غزة قال إن عناصر السلطة الفلسطينية الذي اجبروا على ترك عملهم عقب سيطرة حركة حماس على قطاع غزة ستتم إحالتهم للتقاعد كل حسب فترة خدمته.

وأضاف حماد خلال لقاء مع كوادر وزارة الداخلية بغزة أمس في غزة بخصوص الاتفاق الأمني في اتفاق المصالحة ' بأن الوضع في غزة لن يكون عليه أي تغير طوال العام وحتى إجراء الانتخابات، وغير صحيح ما يشاع عن عودة أي من 'المستنكفين' من السلطة السابقة، وأكد أن اغلب عناصر السلطة السابقة سيتم إحالتهم للتقاعد كل حسب فترة خدمته، وكذلك إنهاء ملف تفريغات 2005 لأنهم ليسوا على بند مرتبات الداخلية حسب تكييف حكومة رام الله لهم بل هم على بند البطالة'.

انشر عبر