شريط الأخبار

الحكم بالسجن 12 عاماً على وزير الداخلية المصري الأسبق

02:38 - 05 حزيران / مايو 2011

الحكم بالسجن 12 عاماً على وزير الداخلية المصري الأسبق

فلسطين اليوم-وكالات

أصدرت الدائرة 17 بمحكمة جنايات الجيزة بضاحية القاهرة الجديدة، برئاسة المستشار المحمدي قنصوة، حكما بالسجن 12 عاما بحق اللواء حبيب العادلي وزير الداخلية المصري الأسبق في قضية اتهامه بالتربح من وظيفته واستغلال نفوذه والإضرار العمدي بالمال العام والاستيلاء عليه.

 

وجاء في تفاصيل الحكم عن تهمة التربح معاقبة العادلى بالسجن المشدد لمدة سبع سنوات وعزله من وظيفته وتغريمه 4 ملايين و853 ألف جنيه مصري وبرد مبلغ مساو، فيما عاقبته المحكمة بالسجن لمدة 5 سنوات وتغريمه مبلغ 9 ملايين و26 ألف جنيه علاوة على مصادرة المبلغ المضبوط موضوع القضية والمقدر بأربعة ملايين و513 ألف جنيه، وذلك في تهمة غسيل الأموال.

 

وقضت المحكمة بعدم قبول كافة الدعاوى المدنية التي أقامها محامون ضد العادلى مطالبين إياه بتعويضات وألزمت رافعيها بمصاريفها.

 

وفى الوقت الذي استقبل فيه وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى الحكم بصمت شديد ووجوم، أسرعت قوات الأمن إلى إخراجه من قفص الاتهام عبر مدخل خلفي للمحكمة وترحيله إلى سجن طره لتنفيذ العقوبة.

 

ومن المقرر أن يبدل العادلى ملابسه البيضاء المخصصة للحبس الاحتياطي إلى ملابس السجن الزرقاء، فيما يحق لدفاعه نقض الحكم فور إيداع المحكمة لحيثيات الحكم خلال الفترة القانونية المحددة بثلاثين يوما من تاريخ النطق بالحكم، علما بأنه لن يحضر جلسات محكمة النقض.

 

وينفذ الوزير الأسبق الحكم بالحبس لمدة أثنى عشر عاما باعتبار أن الحكم صدر في اتهامين مختلفين.

 

ويذكر أن العادلى يحاكم أيضا في قضية التحريض على قتل المتظاهرين والتسبب في الانفلات الأمني وإشاعة الفوضى أمام محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار عادل عبد السلام جمعة المؤجلة إلى الحادي والعشرين من شهر أيار/ مايو الجاري.

 

انشر عبر