شريط الأخبار

الأول من نوعه في غزة.."الأونروا" تنظم ماراثون الجري

12:09 - 05 تموز / مايو 2011

الأول من نوعه في غزة.."الأونروا" تنظم ماراثون الجري

فلسطين اليوم- غزة

سيتوجه إلى شوارع مدينة غزة اليوم حوالي 1500 شخص كمشاركة أولى لهم في ماراثون الجري الأول والذي ينظم في قطاع غزة بإشراف وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

وتجدر الإشارة إلى أن نادر المصري هو العداء الفلسطيني المفضل لدى الجميع والمتوقع فوزه في هذا الماراثون، والذي سيشارك في هذا الماراثون كجزء من تدريبه ممثلا لدولة فلسطين لدورة الألعاب الأولمبية في لندن عام 2012.

هذا الحدث الكبير جاء كنتاج لاقتراح خلاق تقدمت به إحدى موظفات الاونروا، جيما كونيل، والتي ستشارك بالماراثون.

"أتوقع أن تأخذ مني مدة الجري ضعف مدة نادر"، قالت كونيل مبتسمة "ولكن هذا الحدث الكبير له أهمية وهدف جدي، وهو جمع الأموال لبرنامج الأونروا السنوي الخامس لدورة الألعاب الصيفية التي نقدم فيها المرح والألعاب والأنشطة الثقافية والرياضية لحوالي ربع مليون طفل، هذه الألعاب وبكل بساطة تعطي أطفال غزة فرصة لأن يكونوا أطفال وهي فرصة نادرا ما يحصلوا عليها ".

هذا ومن المتوقع أن يتخطي عدد  المشاركين في السباق من أطفال مدارس الأونروا 1300 طالب وطالبة والذين سيقوموا بالجري لمسافات قصيرة موازية لسباق المسافات الأطول.

ومن المتوقع أيضا أن ينضم إليهم 150 شخص من الرياضيين في غزة والذين سيركضون مسافة 8 كيلومتر، بالإضافة إلى 7 رياضيين من غزة وعدد من المنافسين الدوليين الذين سيكملون مسار الماراثون كاملاً.

كما وستشارك  حوالي 150 امرأة واللاتي سيقطعن الكيلومتر الأخير من الماراثون سيراً على الأقدام.

وسينطلق المتسابقون  الساعة الرابعة عصراً من بلدة بيت حانون شمال غرب بيت لاهيا ومن ثم جنوبا بسبب إغلاق الطريق الساحلي انتهاءً عند طريق البحر في مدينة رفح الجنوبية.

وقال سامي مشعشع الناطق الرسمي باسم الأونروا ومسؤول قسم الإعلام والاتصالات بالأونروا: "إن هذا الحدث الأول من نوعه في مدينة غزة من شأنه أن يُغير من الروتين اليومي الذي يعيشه أطفالها منذ بدأ الحصار، كما أنه يساعد ويسعد عائلات وأهالي أطفال غزة، الذين يعانوا ارتفاعاً في معدلات البطالة والتي وصلت إلى 55% والفقر المدقع إلى 80% كما وان حوالي 85% من سكان غزة يعتمدون على المساعدات الإنسانية، وهم عاجزون عن تلبية احتياجات أطفالهم كاملة".

 أما الناطق الرسمي باسم الاونروا، كريس غنيس صرح بأن: "ماراثون غزة ودورة الألعاب الصيفية الخامسة التي تقدمها الأونروا تأتي جميعها من أجل إحداث شعور طبيعي لأكثر الأماكن التي تحدث فيها أمورا غير الطبيعية.

وتأمل غنيس من الجميع في أنحاء العالم أن تدعم الأونروا عن طريق التبرع.

 

 

انشر عبر