شريط الأخبار

غالانت: "إسرائيل" لن تستفيد من الثورات العربية

10:49 - 04 حزيران / مايو 2011

غالانت: "إسرائيل" لن تستفيد من الثورات العربية

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

قال يوآف غالانط إن الثورات في الشرق الأوسط لن تفيد إسرائيل، وأن لا يتوقع مستقبل أفضل لإسرائيل على المدى القريب والمتوسط.

وفي أول ظهور علني له منذ إلغاء تعيينه رئيس لهيئة أركان جيش الاحتلال، في مركز "بيغين السادات للدراسات الإستراتيجية في جامعة بار-إيلان"، قال غالانط: "للأسف ففي كل المواقع التي تحصل فيها ثوارت فإنه من غير المتوقع أن يكون المستقبل أفضل بالنسبة لإسرائيل على المدى القريب والمتوسط".

وادعى غالانط أن السبب في ذلك يعود إلى أنه "لا يوجد قائد ليبرالي ينتظر في كندا أو أوروبا أو الولايات المتحدة لقيادة الدولة (التي تحصل فيها الثورة) وإدخال إصلاحات تتناسب مع روح الغرب".

وبحسبه ففي أفضل الحالات ستكون النتيجة "حاكم آخر يعتمد على القوة العسكرية، أو ائتلاف جهات إسلامية متطرفة، أو سلطة عناصر إسلامية متطرفة".

إلى ذلك، قال غالانط إن النظر إلى الصورة يقتضي عرض خطة دفاعية ذات صلة لكل قطاع. وقال إنه بالنسبة لقطاع غزة فإن "حركة حماس هي العدو الأشرس لإسرائيل، ولكنها الأضعف، ولذلك فإن قطاع غزة سيكون ساحة تدريب جيدة تشكل مقياسا لساحات أخرى.

واعتبر غالانط إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على أنه "ليس عملا إرهابيا فحسب، وإنما هو تحد لوجود "إسرائيل". وأضاف أنه يجري تطوير الصواريخ الفلسطينية، إضافة إلى صواريخ مضادة للطائرات. وقال إن الفلسطينيين يعتقدون أنهم يستطيعون خلق توازن، ولكن "إسرائيل" أدركت هذا الوضع مسبقا.

انشر عبر