شريط الأخبار

سفير الكيان في اليابان مصاب بالإشعاع النووي

06:59 - 03 تشرين أول / مايو 2011

سفير الكيان في اليابان مصاب بالإشعاع النووي

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

تبين من خلال فحوصات طبية أُجريت للسفير الصهيوني في اليابان إصابته بنسبة بسيطة من الإشعاعات النووية بفعل الهزة الأرضية التي ضربت اليابان، إلا أن الأطباء الإسرائيليين تحدثوا أنه لا يوجد خطر ملموس على صحته.

وأفادت صحيفة "يديعوت احرنوت" أنه بفعل الهزة الأرضية العنيفة التي ضرب اليابان ودمرت معظم مُدنها، وتسببت بتضرر مفاعلاتها وتسرب إشعاعات نووية خطيرة، قررت وزارة الخارجية الإسرائيلية إخلاء عائلات الدبلوماسيين الإسرائيليين من العاصمة "طوكيو" وإعادتهم إلى "إسرائيل".

وبناءاً على ذلك عاد نهاية الأسبوع الماضي السفير الصهيوني في اليابان "نسيم بن شطريت" وعقيلته إلى "إسرائيل"، بعد أن سمحت لهم وزارة الخارجية بذلك على أن يتم عرضهم على الطبيب الخاص بمتابعة الحالة الصحية للسفراء لتأكد من سلامتهم الصحية وعدم تعرضهم إلى إمراض بشكل عام والتأكد من خلوهم من الإشعاعات النووية المضرة بسبب الكارثة اليابانية بشكل خاص.

ومن جهته قال السفير شطريت: "في البداية كان الخبر مرعب، ولكن بعد تحدُثي مع المختصين طمئنوني بان الأمر ليس بالخطير وأوضحوا لي أن سبب ذلك هو قيامي بعمل زيارات لعدة مناطق منكوبة بفعل الهزة الأرضية".

يشار إلى أن جميع مبعوثي الكيان الذين عادوا لقضاء عيد الفصح اليهودي مؤخراً تم عمل لهم فحص كامل في مركز البحث النووي في "ناحل شورك".

انشر عبر