شريط الأخبار

خريشه: فتح و حماس تجاهلتا أعضاء التشريعي في التوقيع على اتفاق المصالحة

12:38 - 03 تشرين ثاني / مايو 2011


النائب خريشه: فتح و حماس تجاهلتا أعضاء التشريعي في التوقيع على اتفاق المصالحة

فلسطين اليوم-رام الله (خاص)

انتقد النائب الثاني في المجلس التشريعي، النائب المستقل د. حسن خريشة تجاهل الفصائل الفلسطينية الرئيسية " حركتي فتح و حماس" لأعضاء المجلس التشريعي، و محاولة تهميشه.

وقال خريشة في حديث خاص مع "فلسطين اليوم"، أن أعضاء المجلس التشريعي لم يتلقوا أي دعوة بصفتهم الاعتبارية لحضور التوقيع على اتفاق المصالحة في القاهرة اليوم، و لا حتى التوقيع على الاتفاق الأولي، الثلاثاء الماضي.

وأشار خريشة إلى محاولة مستمرة من "البعض" لتهميش و القفز على دور المجلس التشريعي، بصفته الممثل للشعب الفلسطيني، قائلا:" أن محاولات تهميش دور هذا المجلس مستمرة حتى اليوم و نحن نتحدث عن مصالحة و اتفاق اقر ببنوده على ضرورة تفعيل هذا المجلس.

و تابع خريشة:" نحن نستغرب عدم دعوتنا من قبل الفصيلين اللذين تسببا على مدار اربع أعوام بتجميد عمل المجلس التشريعي و تعطيله عن مهامه التي انتخب أعضاءه لأجلها، في حين تلقينا اتصالات و دعوات من قبل الراعي المصري نفسه.

وشدد خريشة على انه في حال تنفيذ اتفاق المصالحة سيكون لزاما على جميع الأطراف العودة الى المجلس التشريعي، و لن يكون هناك أي إمكانية لتعطيل مهامه و تهميشه من جديد، و ذلك وفقا للقانون الأساسي، على حد قوله.

انشر عبر