شريط الأخبار

58% من الفلسطينيين يطالبون بـ "فياض" رئيسا للحكومة المقبلة

08:41 - 02 تموز / مايو 2011

58% من الفلسطينيين يطالبون بـ "فياض" رئيسا للحكومة المقبلة

و%77 يتوقعون نجاح المصالحة

فلسطين اليوم- وكالات

أظهرت نتائج الدراسة التي أعدتها مؤسسة "الفا" العالمية، حول المصالحة الفلسطينية بين حركتي حماس وفتح والخاصة بإنهاء الانقسام الفلسطيني، وأعلنت نتائجها في مؤتمر صحافي بمدينة رام الله أمس، أن حوالي 77 % من الفلسطينيين يعتقدون أن كلا من حركتي فتح وحماس ستنجحان في تطبيق هذه المصالحة على أرض الواقع مقابل 23 % قالوا إن الحركتين لن تنجحا في تطبيق المصالحة على أرض الواقع.

كما أفاد 71 % من الفلسطينيين أنهم يعتقدون أن هناك انتخابات رئاسية وتشريعية ستتم خلال عام من توقيع الاتفاق مقابل 29 % قالوا إنه لن تكون هناك انتخابات رئاسية وتشريعية.

وفيما يتعلق بالحكومة المتوقع تشكيلها بناءً على توقيع اتفاق المصالحة المرتقب الأربعاء المقبل، أيد 58 % من الفلسطينيين أن يكون د.سلام فياض رئيسا للوزراء في الحكومة المقبلة مقابل 41 % عارضوا أن يكون سلام فياض رئيسا للوزراء، و1 % أجاب بـ"لا أعرف".

كما قال 10 % من الفلسطينيين إن المصالحة وتوقيع الاتفاق يخدمان مصالح حركة حماس، فيما قال 12 % إنهما يخدمان مصالح حركة فتح، بينما وجدت الغالبية (47 %) أنه يخدم مصالح الحركتين معاً، و24 % قالوا إنه يخدم مصالح الشعب الفلسطيني.

وعن أهم سبب للتوصل الى اتفاق بين حماس وفتح، قال 44 % إن أهم سبب هو الثورات في الدول العربية، فيما قال 32 % إنها المظاهرات والاعتصامات في الضفة الغربية وقطاع غزة المطالبة بإنهاء الانقسام، و14 % قالوا إن أهم الأسباب وراء المصالحة هو رغبة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في إنهاء الانقسام، فيما عزاها 5 % إلى رغبة حركة فتح في إنهاء الانقسام، و 3 % إلى رغبة حركة حماس في إنهاء الانقسام.

انشر عبر