شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين يبارك المصالحة ويدعو لوقف التحريض في وسائل الإعلام

11:08 - 01 كانون أول / مايو 2011


منتدى الإعلاميين يبارك المصالحة ويدعو لوقف التحريض في وسائل الإعلام

فلسطين اليوم- غزة

عبر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين عن ترحيبه الكبير بتوقيع المصالحة الفلسطينية بالأحرف الأولى بين حركتي فتح وحماس برعاية مصرية مشكورة، متأملاً أن يمثل ذلك مدخلاً لطي صفحة الانقسام الأليمة وفتح صفحة جديدة في العلاقات الوطنية قائمة على الحوار والالتقاء على القواسم الوطنية الجامعة.

وقَدَر المنتدى التعاطي الإيجابي من قبل حركتي فتح وحماس الذي قاد إلى التوقيع على ورقة المصالحة التي باتت مطلبا شعبياً ملحاً لمواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية في ظل التغول الإسرائيلي المستمر على وقع سياسة التهويد والاستيطان وفرض سياسة الأمر الواقع في الضفة الغربية المحتلة والقدس منها على وجه الخصوص.

وتأمل المنتدى أن يستمر التعاطي الإيجابي وصولاً إلى تنفيذ الاتفاق على أرض الواقع ومعالجة ما نجم عن الانقسام على صعيد العمل السياسي والاجتماعي والحريات في الضفة الغربية وقطاع غزة، داعياً إلى إطلاق حرية العمل الإعلامي دون قيود وبعيداً عن الضغوط والتهديدات والابتزازات الأمنية.

وطالب المنتدى، الجهات المعنية في الضفة الغربية وقطاع غزة على السماح لكافة وسائل الإعلام الممنوعة من العمل من العودة للعمل بكل حرية والسماح بإعادة فتح مكاتبها وتوزيع الصحف بالاتجاهين .

ودعا منتدى الإعلاميين، الجهات الأمنية في الضفة الغربية إلى وقف تقديم الصحفيين وكتاب الرأي إلى محاكمات عسكرية وإطلاق سراح المعتقلين منهم وفتح صفحة جديدة تقوم على إطلاق الحريات وتمكين الإعلاميين من العمل بحرية ومسئولية.

وتوجه المنتدى إلى كافة الصحافيين ووسائل الإعلام العامة والخاصة والحزبية بأن يساهموا في تعزيز فرص تحقق المصالحة وتجنب الإثارة والقضايا الجانبية التي يمكن أن توظف لتأزيم الأمور، واعتماد لغة ومصطلحات إعلامية متوازنة ومهنية بعيداً عن التجريح والتخوين والتحريض التي كان لها دور في تكريس الانقسام في مراحل سابقة.

وأكد منتدى الإعلاميين على أن توقف المحاكمات العسكرية وإطلاق الحريات ووقف التحريض مطلب ضروري لتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية التي ينتظرها كل الشعب الفلسطيني.

انشر عبر