شريط الأخبار

الاحتلال يعتقل طفلا بعد انتزاعه من حضن والدته في القدس المحتلة

10:01 - 30 تشرين أول / أبريل 2011

الاحتلال يعتقل طفلا بعد انتزاعه من حضن والدته في القدس المحتلة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

اعتقلت قوات الاحتلال الطفل محمد علي محمد حوشية (11 عاماً) من سكان قرية قطنّة شمال غرب القدس المحتلة بعد بين ذراعي والدته؛ خلال جولة عائلية لأراضيهم المحاذية لجدار الضم والتوسع العنصري في القرية.

 وقال عضو المجلس الثوري لحركة فتح ديمتري دلياني 'إن جيش الاحتلال تهجّم على العائلة التي كانت تتفقد أراضيها بالقرب من جدار الضم والتوسع العنصري واختطف الطفل محمد ابن المرحوم علي حوشية الضابط السابق في المخابرات الفلسطينية بدون سبب أو سابق إنذار'.

 وقال دلياني إن منطقة شمال غرب القدس عامة وقرية قطنة بشكل خاص تشهد مواجهات يومية بين الشبان وجنود الاحتلال احتجاجاً على استمرار حكومة نتنياهو بسلب أراضي المنطقة لصالح جدار الضم والتوسع العنصري، وأنه نتج عن هذه المواجهات عشرات الاصابات والاعتقالات خلال الشهرين الماضيين، مؤكداً أن اعتقال الطفل محمد هو جريمة إضافية تضاف إلى مسلسل الجرائم الذي يرتكبه الاحتلال بحق القدس و المقدسيين.

وناشد دلياني المؤسسات الدولية المعنية بحقوق الانسان وحقوق الأطفال خاصة إلى بذل جهد أكبر لحماية الأطفال الذين يعتبرون الضحية الأكبر لجرائم الاحتلال في جميع أنحاء الأراضي الفلسطينية.

 وقال أمين سر حركة فتح في منطقة قطنّة عمّار حوشية 'إن جيش الاحتلال احتجز الطفل محمد في معتقل عطروت ومن ثم نقله إلى معتقل عوفر'، مؤكدا أن تنظيم 'فتح' في البلدة يتابع القضية بالتنسيق مع نادي الأسير الفلسطيني من أجل ضمان الإفراج السريع عن الطفل محمد.

انشر عبر