شريط الأخبار

حركة الجهاد تنظم مهرجاناً رياضياً "برفح " تضامناً مع الأسرى

09:56 - 30 تشرين أول / أبريل 2011

حركة الجهاد تنظم مهرجاناً رياضياً "برفح " تضامناً مع الأسرى

فلسطين اليوم-غزة

نظمت "اللجنة الرياضية" لحركة الجهاد الإسلامي، بمدينة رفح, مهرجاناً رياضياً , حمل اسم "أحرار رغم القيد" تضامناً مع الأسرى والمعتقلين داخل السجون الصهيونية, حضره عدد من قادة العمل التنظيمي للحركة, وجمع من عوائل الأسرى, ولفيف مشجعي الفرق المشاركة.

 

وشارك في المهرجان الرياضي ثمانية فرق من كافة محافظات قطاع غزة حملت أسماء أسرى أمثال " محمد الحسني - خالد الجعيدي – عادل صادق – إياد العرعير – محمود السرسك - احمد غنيم- حاتم إسماعيل- أبو سالم أبو مغصيب"

 

وتوج فريق الأسير "اياد العرعير " من غزة بكأس البطولة بإحرازه بعد فوزه على فريق الأسير "محمود السرسك" من رفح بركلات الترجيح في المباراة النهائية .

 

بدوره, أشار الأستاذ وليد الجزار مسؤول اللجنة الرياضية برفح " إلى أن هذه الفعالية تأتي تكريماً وتخليداً لذكرى الأسرى والمعتقلين داخل السجون, متمنياً في الوقت ذاته الإفراج عن كافة الأسرى والمعتقلين في سجون الظلم الصهيونية.

و رأى الجزار أن مثل هذه الفعاليات وان كانت لا تفي مقابل ما قدموه أولئك الأبطال داخل السجون, لكنها هي مساهمة لتفعيل قضيتهم وإبرازها داخل المجتمع الفلسطيني وتسليط الضوء عليهم.

 

من ناحيته, شكر "يحيى الجعيدي" شقيق الأسير "خالد الجعيدي" - والذي يقضى حكما بالسجن مدى الحياة منذ 25 عاماً - حركة الجهاد على عنايتهم ورعايتهم لقضية الأسرى وتفعيلها عبر نشاطتها وفعالياتها المتنوعة والمختلفة.

 

وقد اتسمت التصفيات الكروية بين الفرق المشاركة بروح من المحبة والتعاون, حيث شكروا بدورهم حركة الجهاد لتنظيمها المهرجان, وطالبوا كافة المؤسسات والتنظيمات أن تحذو حذوهم لتفعيل قضية الأسرى وتنظيم فعاليات مشابهة.

 

وفي ختام الحفل الكروي قدمت "اللجنة الرياضية للجهاد" كأس البطولة للفريق الفائز بالمركز الأول, والفريق الفائز بالمركز الثاني بكأس الدرجة الثانية, كما كرمت أفضل لاعب والذي كان من نصيب اللاعب, اللاعب عماد أبو جاموس لقب "الهاتريك" بإحرازه 8أهداف خلال البطولة.

انشر عبر