شريط الأخبار

تعليمات هامة من أجل صيف آمن على شاطئ البحر

09:54 - 29 تشرين أول / أبريل 2011

تعليمات هامة من أجل صيف آمن على شاطئ البحر

فلسطين اليوم- غزة

أكد النقيب يحيى تايه مدير عام الإنقاذ البحري في قطاع غزة على دور دائرة الإنقاذ البحري في إرشاد وإنقاذ المصطافين، وتخريج دورات السباحة والإنقاذ البحري.

وأوضح في تصريحات نقلها موقع وزارة الداخلية الالكتروني، أن الدائرة أَعدت خطة متكاملة لصيف 2011 لتفادي وقوع المواطنين في حوادث غرق من خلال بدء عمل الإنقاذ البحري مبكراً من شهر أبريل، مبينا أن الموسم يبدأ فعلياً في شهر يونيو.

وتابع:" في الأعوام الماضية كان المنقذ يداوم دواماً واحداً أما الصيف القادم فسيكون الدوام مقسَّماً لشفتين لمراقبة الشاطئ بشكل جيد ولتفادي حدوث كوارث".

وأشار تايه إلى وفاة 9 حالات بسبب الغرق في الصيف الماضي وذلك بسبب عدم إتباع تعليمات المنقذين والسباحة في أماكن الخطر، أو في أوقات متأخرة في الليل.

وأوضح أن أهم المعايير التي يتم على أساسها إختيار المنقذ البحري هي الحصول على شهادة إنقاذ من جهاز الدفاع المدني، كذلك الخضوع لكمسيون طبي يظهر قدرة المنقذ على مزاولة عمله، وقال:" لدينا 266  منقذاً منتشرين على سواحل قطاع غزة، ولكننا فعلياً نحتاج إلى 500 منقذ ولازلنا نتواصل مع وزارة العمل لسد العجز".

وأضاف:" أهم الأشياء المادية التي لابد من توفرها مع المنقذ هي الطوافة والصافرة والزي المكتوب عليه"منقذ بحري" وذلك ليكون معروفاً من قبل المصطافين، ولتسهيل مهمة الإنقاذ".

أما عن مصاعب العمل فلفت تايه إلى أن أهم معيقات العمل تتمثل في قلة الإمكانيات ، ووجود مشاكل مع بعض المصطافين تتعلق بتجاوزهم للقوانين البحرية المتعلقة بالسباحة.

وبين أن الإنقاذ البحري أعدَّ دورة تنشيطية للمنقذين قبل بداية الموسم تتعلق باللياقة البدنية ، والإسعافات الأولية ، منوهاً أن طاقم التوجيه السياسي قدم للمنقذين دورة تتعلق بأخلاقيات المهنة لتسهيل التعامل مع المصطافين.

وكانت إدارة الإعلام في جهاز الدفاع المدني قد أصدرت عدة إرشادات للمصطافين على البحر، طالبتهم فيها بضرورة إتباعها والعمل بها حتى يجنبوا أنفسهم وذويهم الخطر أثناء السباحة.

وشددت على ضرورة إتباع تعليمات المنقذين والإلتزام بالمناطق التي تخضع لمراقبة فرق الإنقاذ، والإلتزام بالرايات الموجودة على الشاطئ  موضحةً أن الراية الصفراء تسمح بالسباحة والراية الحمراء تحذر من السباحة والراية السوداء تمنع السباحة بالمطلق.

كما دعت المصطافين إلى عدم السباحة بشكل فردي أو بعيداً عن نظر المنقذين  وعدم السباحة في أوقات الليل والفترة ما بين الفجر والشروق، والحذر عند استخدام الأدوات المائية وخاصة الأدوات التي تنفخ بالهواء والتأكد من سلامتها قبل السباحة.

كذلك يمنع السباحة في المناطق الصخرية لوجود تيارات مائية وخوفاً من الإنزلاق والتعرض لكسور، وعند رؤية أشخاص غرقى يجب إبلاغ المنقذين فوراً وعدم التعامل بشكل فردي وارتجالي، وكذلك عند السباحة على قارب يجب ارتداء سترة النجاة.

انشر عبر