شريط الأخبار

رداً على مطلبه..السلطة تُخير نتنياهو بين السلام والاستيطان

08:37 - 28 تشرين أول / أبريل 2011

رداً على مطلبه..السلطة تُخير نتنياهو بين السلام والاستيطان

فلسطين اليوم- رام الله

طالبت السلطة الفلسطينية، رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو "بالاختيار بين السلام والاستيطان"، وذلك رداً على مطالبته محمود عباس بأن يختار "بين السلام مع إسرائيل أو مع (حماس)".

وقال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة في تصريحات صحفية، تعقيباً على تصريحات نتنياهو نقول أن المصالحة الفلسطينية والاتفاق الذي وقع اليوم في القاهرة شأن فلسطيني داخلي".

وطالب أبو ردينة نتنياهو بـ"أن يختار بين السلام والاستيطان" موضحاً، "أننا ملتزمون بعملية سلام جادة وعادلة تؤدي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشريف".

وأضاف: "إن الاتفاق بين حركتي فتح وحماس يعزز وحدة الشعب الفلسطيني ونضاله العادل من أجل حقه في إقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".

وشدد أبو ردينة على أن منظمة التحرير الفلسطينية بصفتها الممثل الشرعي والوحيد ملتزمة بعملية السلام وبمرجعياتها المختلفة، وتعتبر اتفاق القاهرة بمثابة تعزيز لهذا الخيار، وتصليب للموقف الوطني لأنه يسقط الذريعة الإسرائيلية التي تشكك بوحدانية تمثيل المنظمة بسبب الانقسام.

 

انشر عبر