شريط الأخبار

بعد جفاء طويل..كيف التقى وفدا حماس وفتح في القاهرة؟

06:15 - 27 تموز / أبريل 2011

بعد جفاء طويل..كيف التقى وفدا حماس وفتح في القاهرة؟

فلسطين اليوم- غزة (خاص)

بعد جفاء طال أمده.. أَطَلَت الوسائل الإعلامية بخبرٍ قد فاجأ كُثر ممن يتابعون الأروقة السياسية، حيث أكدت المصادر، أن اتفاقاً بين حركتي فتح وحماس جرى برعاية مصرية في القاهرة جرى خلال الاتفاق على كافة القضايا الهامة.

والطريف في الأمر أن المصادر تتحدث عن أن اللقاء بين الطرفين جرى بالصدفة، حيث تَصادف وجود وفد حماس مع وفد فتح وقد اقترحت المخابرات المصرية عقد اللقاء في أجواء وصفت بإيجابية، حيث جرى مناقشة النقاط الخلافية بين الوفدين.

وعلى الرغم، من أن البعض رأى أن هذا اللقاء يعد فَتحُ كبير وأحد انعكاسات الثورة المصرية على النظام السابق وعلى العلاقات المصرية المصرية، والمصرية الفلسطينية، إلا أن المهم أن اللقاء حدث وجرى الاتفاق.

وفي آراء مختلفة بعد الإعلان عن التوقيع، أكد مواطنون تحدثوا لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أهمية الوصول إلى المصالحة الفلسطينية في هذا الوقت بالذات، مضيفين أن ما يهم هو الوصول لاتفاق ومن غير المهم الطريقة التي وصلوا لها للاتفاق.

فالمواطن أحمد سكر، رأى أن الوقت الراهن بحاجة إلى توقيع اتفاق بشكل كبير، خاصةً مع استمرار التهديدات الصهيونية وعدوانها المتواصل على القطاع.

وبين، أن الفلسطينيين باتوا يفقدون الأمل في التوصل لاتفاق نظراً للسنوات الجافة التي استمر فيها الانقسام دفع فيه الفلسطينيون ثمناً باهضاً.

وكانت مصادر إعلامية كشفت، أن وفدا من حركة حماس، برئاسة عضو المكتب السياسي للحركة الدكتور موسى أبو مرزوق، و"فتح" برئاسة عضو اللجنة المركزية للحركة عزام الأحمد، استأنفا حوارات المصالحة القاهرة برعاية مصرية.

وأوضحت المصادر أن وفد حركة "حماس" يضم أعضاء المكتب السياسي: محمد نصر، وعزت الرشق، والدكتور محمود الزهار، والدكتور خليل الحية.

 

انشر عبر