شريط الأخبار

هاكرز من غزة يخترق موقع إلكتروني لحزب "كاديما" الصهيوني

09:32 - 26 تشرين أول / أبريل 2011

هاكرز من غزة يخترق موقع إلكتروني لحزب "كاديما" الصهيوني

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

نجحت مجموعة من الهاكرز والتي تُطلِق على نفسها "فريق قراصنة غزة"، في اختراق الموقع الإلكتروني الرسمي لحزب كاديما الإسرائيلي بزعامة "تسيبي ليفني" (gokadima.co.il)، وقاموا بإجراء تشويشات على الموقع، ومنعوا أي متصفح من مشاهدة صفحات الموقع.

 

وتحت عنوان "Gaza hacker team was here??!!"، تظهر الصفحة الجديدة للموقع، وقد تم وضع عدة صور للمسجد الأقصى، مع تعليقات تتوعد "إسرائيل"، في حال قامت بهدم المسجد الأقصى المبارك، إضافة إلى صور تصميمات حول غزة، يتوعد فيها مقتحمو الموقع بتحويل غزة إلى "مقبرة للإسرائيليين" في حال أعادوا احتلالها.

 

وتم التوقيع على هذه العملية باسم "فريق قراصنة غزة"، وتم إهداء هذه العملية للمسجد الأقصى خصوصا "في هذه الأيام الذي يشتد عليه الحصار" -على حد تعبيرهم-.

 

من جانبه، قال "رومان رييف" المساعد البرلماني لعضو الكنيست "روبرت تيباييف" من حزب كاديما، والذي يعمل كمدير للموقع: "لقد دخلوا للموقع من أجل تعديله، ولاحظنا بنوع من الذهول أن الهاكر سيطر على الموقع وأوقفوه بالفعل".

 

وأضاف "بدلا من مقابلة العيد التي قمنا بها مع تساحي هنغبي بشأن عودته للنشاط السياسي الكامل في حزب كاديما، تلقينا شعارات معادية لإسرائيل، مثل الموت لإسرائيل باللغة الإنجليزية والعبرية والعربية".

 

وأشارت صحيفة معاريف إلى أن الهاكرز وضعوا مقاطع صوتية، تجعل كل من يدخل إلى الموقع يسمع في البداية صوت صفارات الإنذار، ثم أغاني وطنية فلسطينية، وأصوات "الله أكبر"، وبالروح بالدم نفديك يا أقصى، ثم أصوات تُحذِّر إسرائيل بأن تكون غزة مقبرة لهم إذا أرادوا دخولها.

 

وأكدت الصحيفة على أن المخترقين وقَّعوا على الصفحة الرئيسية للموقع باسم "فريق قراصنة غزة مرّ من هنا".

 

انشر عبر