شريط الأخبار

رئيس حزب الوفد المصري: تلقينا تهديدات من عمر سليمان بعدم دعم الثورة

01:09 - 25 حزيران / أبريل 2011

رئيس حزب الوفد المصري: تلقينا تهديدات من عمر سليمان بعدم دعم الثورة

  فلسطين اليوم-وكالات

انتقد الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد أسلوب النظام السابق فى بث الفتنة بين صفوف أبناء الوطن الواحد، وقال تلقينا تهديدات قبيل دعمنا للثورة ليلة 25 يناير من نائب الرئيس السابق عمر سليمان.

 

وأضاف أن سليمان طالبنا بعدم حرق مصر على حد تعبيره إلا إننا رفضنا، رغم أنهم قالوا لنا إن قرار تعيين الدكتور على السلمى رئيسا لجامعة النهضة سيتم توقيعه فى حال استجابتنا لهم، ولكننا رفضنا بالإجماع مثلما عارضنا احتلال شباب الوفد لمبنى التلفزيون.

 

وقال البدوى خلال الاحتفالية التى أقامها الوفد بالعريش أمس فى ذكرى تحرير سيناء أنا قلق ومتخوف على الثورة وعلى مستقبل مصر عامة، وقارن البدوى بين ما حدث من انتكاسات للثورة الفرنسية لمدة 15 عاما، وبين ما يحدث حاليا فى مصر، لافتا إلى أن مصر معرضة لثورة جياع، وعليها مؤامرة من الداخل ومن الخارج، وقال لابد ألا نتفرغ للانتقام أو القفز على الثورة.

 

وأشار البدوى إلى محافظ البنك المركزى أنه قال له، إن مصر خسرت قرابة 6 مليارات دولار من الاحتياطى المصرى حتى الآن.

 

وأوضح أن المطالب الفئوية ستضر بمصر كما حدث فى فرنسا، وأوضح أن فلول الحزب الوطنى وأعوانه متغلغلون فى كل الأماكن وهؤلاء يمثلون خطرا على الثورة، مشددا على ضرورة إقالة كل قيادات النظام البائد.

 

وأضاف البدوى أن المواطن لابد أن ينتبه ويحافظ على الثورة، وأن يتم انتخاب كل القيادات ولو أن الحكومة قالت إن اختيار المحافظين الحالين لفترة محددة وبعدها سيتم انتخابهم ما حدث أى اعتصام كما حدث فى قنا.

 

وطالب بعزل أعضاء مجلسى الشعب والشورى السابقين سياسيا لمدة عام وعدم خوضهم الانتخابات القادمة على الأقل محذرا من نجاحهم مرة أخرى.

 

وقال إن مصر على وشك الإفلاس واقتصادنا ضعيف للغاية، بعد تراجع الإنتاج 40% وتوقف التصدير وانخفاض الدخل من السياحة ومن كافة المشروعات وتوقف المصانع ولن يجد المواطن البسيط ثمن طبق الفول مع زيادة التضخم وارتفاع سعر الدولار.

 

وقال إن سر تقدم العالم هو الديمقراطية، بدليل ما حدث فى تركيا مؤخرا والتى أصبحت واحدة من الدول العظمى.

ودعا البدوى إلى القضاء على البلطجية وكل من يعبث بأمن الوطن ونقل السلطة فى أسرع وقت، مشيرا إلى أننا لا يجب أن نجعل كل همنا حاليا هو الانتقام مؤكدا أن اليد المرتعشة لا تقدر على البناء.

 

وأوضح أخيرا أن الوفد يحمل على عاتقه دعم وتنمية سيناء التى ظلمت كثيرا، ولن يكون الاحتفال بها فقط فى المناسبات.

 

وقال إن الوفد رفض الرسالة التى نقلها منير فخرى من صفوت الشريف للاتفاق على عدد مقاعد للوفد فى الانتخابات.

انشر عبر