شريط الأخبار

الإغلاق المتكرر لمعبر كرم أبو سالم يفاقم أزمة نقص الغاز

08:21 - 25 حزيران / أبريل 2011

الإغلاق المتكرر لمعبر كرم أبو سالم يفاقم أزمة نقص الغاز

 فلسطين اليوم-غزة

ألقى إغلاق معبر كرم أبو سالم عدّةَ أيام خلال الأسبوعين الماضيين بظلاله القاتمة على أزمة نقص غاز الطهي في أسواق غزة، الأمر الذي انعكس سلباً على قدرة محطات تعبئة وتوزيع الغاز على تلبية احتياجات المواطنين.

وبين محمود الشوا، رئيس جمعية شركات البترول في حديث لصحيفة "الأيام" المحلية: أن تفاقم أزمة نقص الغاز في أسواق غزة نتج عن إغلاق معبر كرم أبو سالم ثلاثة أيام متتالية من الأسبوع الماضي وما سبق ذلك من إغلاق خلال الأسبوع قبل الماضي، إضافة إلى إغلاقه اليوم (الإثنين) كلياً وعمله يوم أمس بشكل جزئي.

ولفت إلى أن كمية الغاز التي ترد القطاع منذ ثلاثة أشهر محدودة جداً ولا تحتمل المزيد من التقليص بسبب الأعياد لدى الجانب الإسرائيلي، لافتاً إلى أن كمية الغاز الواردة إلى القطاع خلال شهر شباط الماضي بلغت 2600 طن وخلال شهر آذار الماضي نحو 2800 طن، فيما تقدر الكمية الواردة منذ مطلع الشهر الحالي وحتى يوم أمس بأقل من ألفي طن.

وأكد الشوا أن الكمية المحدودة التي عمل الجانب الإسرائيلي على تزويد القطاع بها خلال أيام فتح معبر كرم أبو سالم مؤخراً بشكل جزئي لم تف بتلبية الحد الأدنى من احتياجات القطاع، إذ ما زالت المحطات كافة تعاني من عدم توفر أية كمية لديها لتعبئة مئات أسطوانات الغاز المكدسة لديها منذ عدة أسابيع.

وأشار الشوا بصفته عضواً في المجلس التنسيقي للقطاع الخاص إلى أن وفداً من المجلس سيتوجه مطلع الأسبوع المقبل إلى رام الله للقاء عدد من المسؤولين في السلطة عن المعابر، من أجل بحث ما آلت إليه الأوضاع في قطاع غزة إثر إغلاق معبر المنطار وعدم جاهزية معبر كرم أبو سالم لتزويد القطاع باحتياجاته من السلع الأساسية وفي مقدمتها غاز الطهي والقمح.

من جهته، أشار مسؤول لجنة تنسيق دخول البضائع رائد فتوح إلى أن معبر كرم أبو سالم عمل، أمس، بشكل جزئي لإدخال حمولة نحو 100 شاحنة من المساعدات والبضائع للقطاعين التجاري والزراعي.

ولفت إلى أنه سيتم إغلاق المعبر كلياً اليوم ثم يعاد فتحه غداً حتى التاسع من الشهر المقبل باستثناء يومي الجمعة والسبت، مشيراً إلى أنه تم أمس تصدير شاحنتين من الزهور.

بدوره، أوضح محمد زويد، مسؤول التسويق في مشروع تطوير المحاصيل التصديرية الذي تنفذه الإغاثة الزراعية بتمويل من الحكومة الهولندية إلى أن إغلاق المعبر خلال الأسبوعين الماضيين أثر سلباً على كمية الزهور المصدرة.

وأوضح أن موسم تصدير الزهور أوشك على نهايته، متوقعاً أن يتم تصدير قرابة 12 مليون زهرة حتى نهاية الموسم في الشهر المقبل.

وأشار زويد إلى مشاركة المشروع على مدار الأيام الثلاثة الماضية في معرض للزهور نظم في مدينة رعنانا، حيث تم إطلاع زائري المعرض على جودة منتجات قطاع غزة من الزهور ومخاطبة العديد منهم حول فتح الأسواق الخارجية أمام مختلف منتجات المحاصيل التصديرية لقطاع غزة.

وبين أنه حتى نهاية الموسم سيتم تصدير ما معدله 200 ألف زهرة أسبوعياً، لأن عملية التصدير ستقتصر على يومين كل أسبوع.

 

انشر عبر