شريط الأخبار

حان الوقت لأن تتعلم "إسرائيل" الشيء الكثير من أهالي الأسرى..!

09:35 - 20 تموز / أبريل 2011

حان الوقت لأن تتعلم "إسرائيل" الشيء الكثير من أهالي الأسرى..!

فلسطين اليوم-  القدس المحتلة

بهذا العنوان افتتح موقع "قضايا مركزية" الإخباري في "إسرائيل" خبراً له، مشيراًً إلى أن  الفلسطينيين أحيوا في الآونة الأخيرة ذكرى الأسير الفلسطيني، حيث يتواجد اليوم في السجون "الإسرائيلية" حوالي 10 آلاف أسير فلسطيني، وأنه  قد حان الوقت لان تتعلم "إسرائيل" الشيء الكثير من الفلسطينيين لا سيما في قطاع غزة.

صحيح أن الأمر مستغرب ولكن هناك ما يمكن الاستفادة منه، -والحديث للموقع-، فعلى سبيل المثال يجب تعلم عدم التباكي بشكل مُزري والضغط على رئيس الحكومة "الإسرائيلية" من أجل الخضوع إلى مطالب حركة حماس من أجل إطلاق سراح الجندي الأسير في قطاع غزة "جلعاد شاليط".

وكتب الموقع أن الفلسطينيين عقدوا العديد من المهرجانات والخطابات والمسيرات لهذه المناسبة، ولكننا لم نسمع أي من الهتافات والمطالبات من الحكومة الفلسطينية بتلين أي من مواقفها تجاه صفقة "شاليط" من أجل أخراج الأسرى الفلسطينيين من السجون والعودة إلى ذويهم وذلك بعكس ما يحدث في إسرائيل.

وتساءل الموقع، إذا كان هؤلاء يتحلون بالصبر التام، فلماذا عندنا لم يكن الأمر كذلك؟، بل ما نراه في "إسرائيل" هو البكاء والتباكي والضغط على الحكومة.

وأضاف الموقع أن عائلات ألف سجين فلسطيني من العيار الثقيل حسب الوصف "الإسرائيلي" لم يتنازلوا قيد أنملة ولو عن أسير واحد مقابل إطلاق سراح "شاليط"، والعكس هو ما يجري على أرض الواقع في "إسرائيل" حيث تُمارس الضغوط لثني رئيس الحكومة عن موقفه والقبول بمطالب حركة حماس.

 

انشر عبر