شريط الأخبار

ورشة عمل للاتحاد الإسلامي بالوسطى حول العمل النقابي الناجح

03:02 - 19 تشرين أول / أبريل 2011

ورشة عمل للاتحاد الإسلامي بالوسطى حول العمل النقابي الناجح

فلسطين اليوم- غزة

ناقش نقابيون من الاتحاد الإسلامي في النقابات المهنية الإطار النقابي لحركة الجهاد الإسلامي اليوم الثلاثاء، سبل إنجاح العمل النقابي.

جاءذلك خلال ورشة عمل نظمها الاتحاد في مقر النقابة بالمحافظة الوسطى، بعنوان "من أجل عمل نقابي ناجح"، حضرها عدد كبير من رؤساء وممثلين اللجان النقابية ووفد من شركة القدس للتنمية البشرية.

وقال الأستاذ محمد جودة منسق الاتحاد في المحافظة الوسطى، أن نجاح العمل النقابي قائم علي إحساس الفرد بالمسؤولية اتجاه تخصصه واتجاه وكنه , وذلك لتحسين كل ظروف الحياة من خلال من خلال مشاركته البناءة في مجالات عدة تخدم الإسلام والوطن .

وأكد جودة على أن العمل المؤسساتي يعتمد علي النقابيين الذين يشاركون في رسم الحياة السياسية وإمكانية تغيرها أو قيادتها, وأن لكل عضو نقابي حقوق وواجبات , ومن الواجب أن يكون فاعلا ومنتميا بصدق داخل العمل الذي يوجد به سواء في الحركة أو خارجها وذلك بالمشاركة والرأي والمشورة والعطاء والعمل .

ومن جهته، أوضح الأستاذ عطا الجزار نائب رئيس الاتحاد الإسلامي أن العمل النقابي لم يقتصر على مصالح الشريحة فقط بل يخدم كافة أفراد المجتمع.

وأشار الجزار أن رؤساء الحركات السياسية من أمثال الدكتور فتحي الشقاقي واحمد ياسين كانوا منتمين للجان نقابية وان معظم الأطر النقابية علي مستوي العالم كان لها دور فعال في بلادهم وكان لهم القدرة في تغير الأنظمة.

وذكر الجزار إلى أن الاتحاد إطار مهني لأبناء الحركة ليصبحوا قادة للشرائح المهنية والعمل علي استنهاض الحركة نحو التقدم والازدهار حيث أن العمل النقابي يبدأ من خلال الشريحة النقابية وتم ينطلق للإطار الأوسع ولهدا الهدف تم تشكيل الاتحاد

وعرج في حديثه عن قضية الأسري ودورهم البارز ودور الحركة الأسيرة التي كانت من رواد العمل النقابي  ودور الأطر الطلابية والسياسية التي تشكلت من الإخوة النقابين

متمنيا الإفراج العاجل عن جميع الأسري في سجون الاحتلال ز

وبدوره شرح الأستاذ إبراهيم أبو سعادة عضو لجنة المتابعة في الاتحاد شرحا وافيا عن العمل النقابي وكيفية تطويره وتطوير الكادر النقابي داخل الاتحاد في مجال العمل النقابي

ووصف أبو سعادة العمل النقابي بأنه تدافعي ومهني ودعوي وسياسي وديمقراطي وخدماتي يعمل علي خدمة الناس للوصول للسيادة الحقيقية ولا ينجح العمل النقابي دون إيمان حقيقي بطبيعة الرسالة التي يعمل النقابي بها

وأضاف، أنه من أجل نجاح العمل النقابي يجب توفير المناخ الملائم والحرية حتى ينجح العمل ويخدم الناس.

وجرى خلال الورشة نقاش كيفية تكوين لجنة نقابية ناجحة، حيث خرجت الورشة بعدة توصيات وتعريفات تم الاتفاق عليها من قبل الجميع، من أهمها تعريف العمل النقابي، والهدف الاستراتيجي، والهدف الفرعي، وآلية تنفيذ الأهداف، ووقته ومكانه.

وفي نهاية الورشة عبر الحضور عن إعجابهم في هذه الورشة ورغبتهم في المزيد من هذه اللقاءات التي تهدف لتطوير العمل النقابي الناجح .

انشر عبر