شريط الأخبار

هنية المقاومة لن تخذل شعبها والحكومة تدعم مطالبها للافراج عن أسرانا

02:50 - 16 تموز / أبريل 2011

هنية المقاومة لن تخذل شعبها والحكومة تدعم مطالبها للافراج عن أسرانا

فلسطين اليوم-غزة

 

دعا رئيس الوزراء بالحكومة الفلسطينية بغزة اسماعيل هنية, كافة أطياف الشعب الفلسطيني وخاصة ذوي الأسرى للالتفاف حول مطلب آسري الجندي الصهيوني "جلعاد شاليط" لإحراز صفقة تبادل ولينال بعض الأسرى حريتهم من بين آلاف الأسرى.

 

وقال هنية في كلمة له خلال جلسة خاصة عقدها في المجلس التشريعي بمدينة غزة, في ذكرى  يوم الأسير، إن المقاومة لن تخذل الشعب ولن تخذل ذوي الأسرى وأن حكومته تدعم مطالب المقاومة انطلاقا من تأكدها بأن هذه المطالب ستشكل نصراً جديداً للشعب الفلسطيني إلى جانب انتصاره بالحرب والحصار.

 

وأضاف,الحكومة في غزة تراقب الحراك داخل دولة الاحتلال قائلاً: "نحن على قمة الجبل علينا أن نستمر بمطالبنا ومتأكدين أن المقاومة لن تخذلنا".

 

واعتبر هنية أن هناك تفاعلاً قوياً بدأ بالعالمين العربي والإسلامي ودولياً مع قضية الأسرى الفلسطينيين ومع القضية الفلسطينية، مشيرا إلى أن التونسيين رفعوا بعد ثلاثة أيام من ثورتهم شعار: "نحن سنحرر فلسطين"، وأن المصريين رفعوا شعارات تطالب بتحرير الأسرى في ميدان التحرير.

ودعا كافة أطياف الشعب الفلسطيني وفصائله لاحتضان خطوة الأسرى بإعلانهم عن الإضراب عن الطعام، واصفاً إياها بأنها خطوة استراتيجية ولم يكن الأسرى ليعلنوها لولا حجم الظلم والألم والمعاناة التي يكابدوها خلف قضبان الاحتلال.

 

كما أشاد إسماعيل هنية بالفعاليات الدولية التي تقوم بها الجالية الفلسطينية والجاليات العربية والمسلمة مع بعض أحرار العالم على طريق تدويل الأسرى وإقامة المؤتمرات والمسيرات الداعمة لحقوق الأسرى في سجون الاحتلال.

انشر عبر