شريط الأخبار

إخراج رفات 800 شخص من مقبرة جماعية في العراق

10:08 - 14 كانون أول / أبريل 2011


إخراج رفات 800 شخص من مقبرة جماعية في العراق

فلسطين اليوم _ وكالات

قال متحدث باسم وزارة حقوق الإنسان اليوم الخميس انه تم اكتشاف مقبرة جماعية بها رفات أكثر من 800 شخص يعتقد أنها لمعارضين للرئيس المخلوع صدام حسين في غرب العراق.

 

وذكر كامل أمين أن المقبرة التي عثر عليها في صحراء محافظة الانبار الغربية معقل السنة في العراق ضمت رفات اكراد وشيعة ونساء وأطفال وكانت من اكبر المقابر الجماعية التي يكشف النقاب عنها في السنوات الأخيرة.

 

وأضاف أمين ان المقابر تضم أشخاصا من مختلف الطوائف وان التقارير المبدئية تشير إلى أنهم معارضون سياسيون.

 

وأردف أن عدد الجثث حتى الان بلغ 822 لكنه قد يزيد وان الفنيين يتوقعون ان يصل العدد الى 900 .

 

ويتم اكتشاف مقابر جماعية باستمرار في العراق منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في عام 2003 الذي أطاح بصدام.

 

ويعتقد ان الضحايا غالبا من الاكراد الذين شن صدام حملات ضدهم في الثمانينات والتسعينات والشيعة الذين قاموا بانتفاضة في عام 1991 .

 

وقال أمين انه يعتقد أن هذه المقبرة الجماعية ترجع الى الثمانيات مثلما نشرت صحيفة حكومية في عام 1988 وعثر على أدوية تنتهي صلاحيتها في عام 1984 مدفونة بجوار الضحايا.

 

وقال امين ان بعض الرفات كانت ترتدي زيا عسكريا وبعضها الملابس الكردية التقليدية واخرى ملابس مدنية.  

انشر عبر