شريط الأخبار

وزير سوداني يكشف تفاصيل جديدة حول محاولة إغتيال خليفة "المبحوح"

09:35 - 14 تشرين أول / أبريل 2011

وزير سوداني يكشف تفاصيل جديدة حول محاولة إغتيال خليفة "المبحوح"

فلسطين اليوم-وكالات

كشف وزير الدفاع السودانى لصحيفة "الانتباهة" السودانية ، الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين تفاصيلا جديدة فى حادثة قصف السيارة التي زعمت "إسرائيل" بوجود القيادي في حماس عبد اللطيف الأشقر قرب مطار بور تسودان، من بينها تحقيقات تجرى حول تورط عناصر داخلية فى الأمر، وترجيح تورط بعض المنظمات الأجنبية العاملة بالمنطقة فى الحادثة.

ولفت وزير الدفاع الانتباه لوجود أساطيل لـ «17» دولة أجنبية، قرب شواطئ بور سودان، تحت مسمى القضاء على القرصنة البحرية بالبحر الأحمر.

ومن جانبه أقر الوزير عبد الرحيم حسين بضعف الدفاعات بساحل البحر الأحمر، بسبب طول الساحل «750» كم، إلا أنه عاد وقال إنه لم يكن هناك أمر يستدعى رفع حالة التأهب فى الولاية، واستنجد عبد الرحيم بالبرلمان لمساعدته، فى استجلاب أجهزة حديثة لتقوية أنظمة الدفاع بالساحل، قائلا: "الأجهزة المطلوبة مكلفة جدًا لذا نريد دعمكم".

وأضاف عبد الرحيم أن المهاجمين استخدموا تقنيات عالية شوّشوا بها الرادرات فى المنطقة، مشيرا إلى أن الهجوم لم يكن سينجح ما لم تشارك عناصر داخلية فى تزويد المهاجمين بمعلومات كاملة، عن تحرك الضحايا وعن هواتفهم.

وأكد حسين تحقيقات جارية الآن للبحث، عن العملاء الذى ساهموا فى هذا الحادث، مشيرا إلى أن القصف تم عبر تتبّع شريحة أحد ضحايا العربة، وأوضح أن التحقيقات كشفت عن إجراء أحد الشهيدين لعدد من المكالمات الخارجية والداخلية قادت لتتبعهم وقصفهم فى النهاية.

انشر عبر