شريط الأخبار

قراقع: صلوات في الكنائس والمساجد ستخصص لقضية الأسرى

01:34 - 13 حزيران / أبريل 2011

قراقع: صلوات في الكنائس والمساجد ستخصص لقضية الأسرى

فلسطين اليوم-رام الله

صرح وزير شؤون الأسرى والمحررين بحكومة رام الله اليوم الأربعاء، أن صلاة يوم الجمعة 15/4 وصلاة الأحد في الكنائس يوم 17/4 ستخصص حول قضية الأسرى الفلسطينيين المعتقلين في سجون الاحتلال، لمناسبة ذكرى 'يوم الأسير' الذي يصادف الأحد.

وأشار قراقع، في بيان صحفي له وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه، إلى أن فعاليات 'يوم الأسير' قد انطلقت منذ بداية الشهر الجاري في كافة المحافظات، وسيكون يوم الأحد المقبل يومًا وطنيًا وشعبيًا تنطلق فيه المسيرات والاعتصامات في كافة محافظات الوطن، وإقامة الفعاليات المتنوعة المختلفة 'التي تعبر عن التمسك بحرية الأسرى والتضامن معهم والتفاف الشعب الفلسطيني بكافة أطيافه وشرائحه حول قضية الحرية وإنهاء الاحتلال'.

وقال: شعلة الحرية لهذا العام ستضاء في مدينة قلقيلية موطن رأس ثالث أقدم الأسرى أكرم منصور الذي يقضي 33 عامًا في سجون الاحتلال والذي يمر في وضع صحي صعب للغاية، وسيتم ذلك مساء السبت في المدينة.

ولفت الانتباه إلى أن كافة المدارس بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ستخصص الحصة الأولى من يوم 17/4 لقضية الأسرى وظروفهم 'تعبيرا عن التضامن معهم والدعوة لإطلاق سراحهم'.

وأكد قراقع أن الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال ستخوض إضرابًا عن الطعام يوم 17 نيسان تزامنًا مع ذكرى 'يوم الأسير'، و'تأكيدًا على مطالبهم المشروعة في الحرية ورفض الإجراءات التعسفية والوحشية التي تمارس بحقهم على يد سلطات السجون'.

ونوه إلى أن يوم الأسير يحل هذا العام ولا يزال 6 آلاف أسير وأسيرة يقبعون في السجون من بينهم: 40 امرأة، و300 طفل قاصر، و130 أسيرًا يقضون أكثر من 20 عامًا و250 أسيرًا إداريًا.ودعا قراقع إلى مشاركة عربية ودولية في إحياء يوم الأسير 'باعتباره يوما إنسانيا يهم الإنسانية جمعاء'.

من ناحية أخرى، استنكر قراقع حملة الاعتقالات الواسعة لسكان قرية عورتا وبالتحديد اعتقال النساء والأطفال، معتبرًا قرية عورتا 'قرية منكوبة تتعرض لأعمال وحشية غير مسبوقة'، داعيا كافة المؤسسات والقوى إلى التضامن مع سكان القرية وإدانة ما يجري فيها من اعتداءات وتنكيل للمواطنين ومداهمات للمنازل.

انشر عبر