شريط الأخبار

أوباما يعلن خلال أسابيع سياسته الجديدة تجاه الشرق الأوسط

08:57 - 13 أيلول / أبريل 2011

أوباما يعلن خلال أسابيع سياسته الجديدة تجاه الشرق الأوسط

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أكدت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون مساء أمس أن الولايات المتحدة تنوي تجديد الجهود للتوصل إلى سلام عربي- "إسرائيلي" شامل, مؤكدة انه لا بديل عن الإدارة الأمريكية في عملية السلام.

وجاءت تصريحات كلينتون هذه خلال كلمة لها أمام "المنتدى العالمي الأمريكي الإسلامي" الذي ينظمه مركز "سابان" لسياسات الشرق الوسط, وأكدت ان الرئيس الأمريكي باراك اوباما سيلقي خطاب خلال الأسابيع المقبلة ومن المتوقع أن يعلن خلاله عن سياسة والولايات المتحدة الجديدة تجاه الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأشارت وزيرة الخارجية الأمريكية إلى أن المصالح والقيم الأمريكية الأساسية لم تتغير, والتي تشمل الالتزام بحقوق المرأة وحل النزاعات المستعصية ومواجهة التهديد الإيراني وإلحاق الهزيمة بتنظيم القاعدة وحلفاؤه المتطرفين, وان كل ذلك يشمل متابعة متجددة لعملية السلام العربي "الإسرائيلي" الشامل, على حد تعبيرها.

وشددت كلينتون على أن الخلاف بين الفلسطينيين و"الإسرائيليين" لا يمكن حله إلا عن طريق المفاوضات الثنائية المباشرة, وقالت "إن حل الدولتين سيمهد الطريق لتحقيق تطلعات الشعبين, وطالما ان هذه هي الحقيقة المتفق عليها, فإن الأطراف فقط هم من يستطيعون اتخاذ قرارات صعبة من اجل تحقيق السلام"، حسب قولها.

انشر عبر