شريط الأخبار

احتجاز الرئيس المصري المخلوع مبارك و نجليه على ذمة التحقيق

08:37 - 13 تموز / أبريل 2011

فلسطين اليوم - القاهرة

أعلنت مصادر مصرية صباح اليوم الأربعاء انه تم احتجاز الرئيس المصري السابق حسني مبارك ونجليه علاء وجمال لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق.

 

وكان قد أفيد أن النائب العام المصري المستشار عبد المجيد محمود، قد أمر في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء، بحبس علاء وجمال مبارك نجلى الرئيس السابق، 15 يوماً على ذمة التحقيق فى اتهامات تتعلق بالتربح واستغلال النفوذ.

 

وأفاد مراسل التلفزيون المصري في شرم الشيخ انه يجري حاليا نقلهما من شرم الشيخ إلى القاهرة لتنفيذ قرار النيابة.

 

هذا وعلم مندوب (الأهرام) أنه تم توجيه 5 اتهامات للرئيس السابق حسني مبارك هي‏:‏ التحريض والاشتراك في قتل المتظاهرين بميدان التحرير في أثناء أحداث الثورة‏,‏ والحسابات السرية الخاصة بمكتبة الإسكندرية‏,‏ وتسهيل الاستيلاء على المال العام, وتسهيل تربح صديقه الهارب رجل الأعمال حسين سالم من خلال تخصيص أراضي الدولة, وقيامه بالإضرار بالمال العام من خلال إهدار ملايين الجنيهات من أموال الدولة نتيجة فروق أسعار تصدير الغاز لإسرائيل, بالإضافة إلى تضخم الثروة, حيث عكف المستشار عبدالمجيد محمود النائب العام على اتخاذ الإجراءات لمثول مبارك أمام المستشارين بالمكتب الفني للنائب العام للتحقيق معه وسماع أقواله في هذه الاتهامات, التي جاءت في البلاغات المقدمة ضده من عدد كبير من المواطنين.

 

وعلم مندوب (الأهرام) أنه يجري مواجهته بالحسابات الموجودة في البنك الأهلي المصري فرع مصر الجديدة بمبلغ 52 مليون جنيه تتضمن 10 حسابات لنجله علاء, و8 حسابات باسم جمال, و6 حسابات باسم سوزان ثابت.

وكشف مصدر قضائي عن أن وقائع وبلاغات تضخم ثروة مبارك ونجليه سيتم التحقيق فيها والاستماع إلى أقواله حول ما ورد في تحريات مباحث الأموال العامة, وهيئة الرقابة الإدارية ومطابقتها بإقرارات الذمة المالية.

وأفادت هيئة الإذاعة البريطانية -البي بي سي - صباح اليوم - الأربعاء ان الشقيقين علاء وجمال مبارك كانا قد اقتيدا الى محكمة في منتجع شرم الشيخ واخضعا للاستجواب من قبل محققين جاءوا خصيصا من القاهرة. وتأتي هذه الخطوة بعد ساعات فقط من نقل مبارك نفسه الى المستشفى بعد أصابته "بازمة قلبية" اثناء استجوابه. ويقول البي بي سي ان حوالي 2000 شخصا تجمعوا خارج المحكمة مطالبين باعتقال الشقيقين وفي ساعات الصباح الأولى، خرج اللواء محمد الخطيب مدير الأمن لجنوب سيناء الى المعتصمين وخاطبهم قائلا: "أيها الإخوة، لقد حصلتم على ما أردتموه. 15 يوما" في إشارة إلى حبس الشقيقين.وبينما نقل الشقيقان بسيارة تابعة للشرطة، انهال عليها الجمع ضربا بالقناني الفارغة والحجارة والأحذية - بحسب تقرير البي بي سي.

 

هذا وأفاد موقع (اليوم السابع) المصري على الانترنت اليوم – الأربعاء ان ذلك يأتي في الوقت الذي تتضارب فيه الأنباء والمعلومات حول موعد ومكان وسبب التحقيقات التي تمت مع نجلى مبارك. وأكدت المصادر لـ"اليوم السابع"، أن علاء وجمال خضع لتحقيقات نيابة الطور صباح أمس الثلاثاء، فيما تضمنته هذه البلاغات تتناول مدى اتصال نجل الرئيس السابق بجرائم الاعتداء على المتظاهرين، وسقوط قتلى وجرحى خلال المظاهرات السلمية، بدءاً من يوم 25 يناير 2011، ووقائع أخرى تتعلق بالاستيلاء على المال العام واستغلال النفوذ والحصول على عمولات ومنافع من صفقات مختلفة.

 

وجاء في نبأ سابق لنفس الموقع: خرج منذ قليل جمال وعلاء مبارك من مستشفى شرم الشيخ الدولي، حيث يمكث فيه والدهما الرئيس السابق لتلقى العلاج، في سيارتين الأولى "مرسيدس" حمراء اللون تابعة لمديرية أمن جنوب سيناء، والثانية سيارة "جيب".

 

وقالت مصادر لـ"اليوم السابع"، إن جمال وعلاء توجها إلى المجمع القضائي بشرم الشيخ، بعد استدعائهما لاستكمال التحقيق معهما في الوقائع الموجهة ضدهما.

وتلاحظ عقب خروج السيارتين تحرك عدد من السيارات الخاصة بحمايتهما من الخلف.

 

وكان حسني مبارك نقل عصر أمس إلي مستشفى شرم الشيخ الدولي بعد تدهور حالته الصحية وتم نقله إلى غرفة العناية المركزة, وعلم مندوب الأهرام أن الحالة الصحية استدعت نقله على وجه السرعة, وأنه ما زال تحت العلاج وأن حالته تستدعي بقاءه تحت الملاحظة الدقيقة عدة أيام, وذكرت المصادر أن جمال مبارك سيخضع خلال الساعات المقبلة للتحقيق في مكان لا يكشف عنه لدواع أمنية, وبعيدا عن الإعلام.

ومن ناحية أخرى, يبدأ اليوم جهاز الكسب غير المشروع الاستماع إلي أقوال الدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب المصري السابق حول الاتهامات الموجهة ضده بتضخم ثروته بطرق غير مشروعة واستغلال النفوذ, وامتلاكه عقارات وأرصدة بنكية باسمه واسم عائلته بصورة لا تتناسب مع موارده الوظيفية الشرعية. ومن المقرر أن يواجهه الجهاز للكسب غير المشروع بمختلف التحريات والمعلومات التي جاءت في تقارير الأجهزة الرقابية.

 

انشر عبر