شريط الأخبار

في وقفة دعت لها مهجة القدس..القيادي البطش: السجون ساحة أخرى من الاشتباك مع العدو

11:33 - 11 تشرين أول / أبريل 2011

القيادي البطش: السجون الصهيونية ساحة أخرى من ساحات الاشتباك مع العدو 

مسيرات مليونية إحياء ليوم الأسير في غزة والضفة

فلسطين اليوم-غزة(خاص)

دعت مؤسسات فلسطينية مهتمة بقضية الأسرى اليوم, إلى إحياء يوم الأسير الفلسطيني بطريقة مختلفة عما سبق, وذلك من خلال الخروج في مسيرات مليونية في قطاع غزة والضفة الغربية على غرار مسيرة إنهاء الانقسام الفلسطيني التي خرجت بالآلاف في شوارع غزة والضفة الغربية.

 

فقد أكد الشيخ خالد البطش القيادي في حركة الجهاد الإسلامي, أن الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني يخوضون ساحة أخرى من ساحات معركة الاشتباك مع هذا العدو المتغطرس .

 

وقال القيادي البطش, لمراسل "فلسطين اليوم", خلال مشاركته في الوقفة التضامنية التي دعت لها مؤسسة مهجة القدس أمام مقر الصليب الأحمر بغزة:" إن رسالة الجهاد الإسلامي في كل يوم وفي يوم الأسير الفلسطيني , هو الإجلال والوفاء والإكبار للأسرى القابعين خلف قضبان الاحتلال الصهيوني فهم منزرعين في عيوننا وقلوبنا".

 

وأضاف, كما يوجد خارج السجون من يطلق النار وقذائف الهاون والصواريخ على الاحتلال الصهيوني من قطاع غزة الصامد, فهناك من يمد شعبنا بالصمود والصبر في مواجهة العدوان الصهيوني.

 

ودعا القيادي البطش, أذرع المقاومة الفلسطينية للتحرك العاجل لإطلاق سراح أسرانا من سجون الاحتلال الصهيوني, وذلك من خلال اسر مزيد من جنود الاحتلال.

 

بدوره كشف الأسير المحرر ياسر صالح, أن مؤسسة مهجة القدس ستقوم بعدة فعاليات لإحياء يوم الأسير الفلسطيني في 17 نيسان, وذلك تأكيداً وتعزيزاً لقضيتهم فهي قضية ليست رقمية.

 

وعن الفعاليات قال صالح, لمراسل "فلسطين اليوم":"إن المؤسسة اتفقت مع لجان عدة مهتمة في شئون الأسرى على أن يكون 17 نيسان مسيرة مليونية لكافة فئات المجتمع دعماً لصمود وصبر أبنائنا الأسرى في السجون الصهيونية, كما أكد أن المهجة ستقوم بعمل ندوات مركزية في كافة مساجد قطاع غزة".

 

وأضاف, ستقوم المهجة بتكريم أهالي الأسرى والمحررين, بالإضافة إلى 5000ملصق ستنشر على سيارات القطاع, مشيراً, إلى أن المهجة قامت بعمل لوحة شرف علقت أمام منتزه البلدية وسط مدينة غزة, كتب عليها أسماء كافة الأسرى الذين أمضوا 26 عام في سجون الاحتلال.

 

ومن جهة ثانية شكر أهالي الأسرى المعتصمين أمام الصليب الأحمر مؤسسة مهجة القدس, على كافة فعالياتها التي من شأنها رفع الروح المعنوية لأهالي الأسرى وإحياء لقضيتهم.

 

وبعيون يملؤها الشوق لابنها ناشدت أم الأسير نبيل المصري, رئيس السلطة محمود عباس ورئيس وزراء حكومة في غزة إسماعيل هنية, لوضع قضية الأسرى على سلم أولياتهم للإفراج عن كافة الأسرى.

 

وقالت أم الأسير المصري, لمراسلنا, إنها لم ترى ابنها الأسير منذ الانقسام الفلسطيني ولم تعرف عنه شيء قائلة, إنه في عدد الموتى لا أعرف شيء عن حياته لم يرسل رسالة ولم يتصل علينا فأنا أُحرق من داخلي.

 


اعتصام الاسرى 

اعتصام الاسرى


اعتصام الاسرى

 اعتصام للاسرى

اعتصام للاسرى


اعتصام للاسرى

اعتصام للاسرى

انشر عبر