شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: "التهدئة لا تعني لنا شيئاً"

10:32 - 11 تموز / أبريل 2011

الجهاد الإسلامي: "التهدئة لا تعني لنا شيئاً"

فلسطين اليوم-غزة

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أنها لم تستجد وقفا لإطلاق النار من أي جهة كانت ولم ولن تطلب ذلك من أحد.

 وقال المتحدث باسم الحركة الأستاذ داوود شهاب في تصريح له اليوم الاثنين ’ إننا نقول بشكل واضح إذا فرضت علينا الحرب سنقاتل وليس لدينا ما نخشاه أو نبكي عليه، ونرى أن كل الأمور بالنسبة لنا خير فإن أصابتنا ضراء أو لأواء فهو ابتلاء نصبر عليه وإن أصابتنا سراء نحمد الله ونشكره.

وأضاف شهاب أن الجهاد لم  تبادر بالتصعيد الذي حصل وفي هذه المرحلة لسنا معنيين بالتصعيد والصواريخ التي نملكها هي وسيلة دفاعية ورادعة.

وشدد المتحدث باسم الجهاد أن التهدئة لا تعني لنا شيئاًء، لأننا لا نثق بالاحتلال ولا بتعهداته، وبالتالي ما يهمنا هو الوضع الميداني فإذا كان الوضع ميدانياً هادئ بمعني لا يوجد تصعيد والعدوان متوقف سيكون هذا محل تقدير عندنا لكن إذا وقع عدوان ضد شعبنا فلا شيء يمكن أن يمنعنا من الرد على الاحتلال، وسيكون لنا مطلق الحرية في اختيار الكيفية والطريقة المناسبة في الرد مكاناً وزماناً وكيفية.

وأضاف شهاب أن " فهمنا للتهدئة أو لوقف إطلاق النار على أنها شاملة وغير مشروطة، بمعنى إنه لا يستقيم الحديث عن هدوء مع ملاحقات أو اغتيالات ساخنة".

وأكد المتحدث باسم الجهاد أن هناك اتصالات كثيرة بعضها علمنا به وبعضها لم نعلم به، وبغض النظر عن كل هذه الاتصالات التي هي محل تقدير واحترام نحن نشكر كل من يتحرك تحركاً صادقاً لحقن دماء شعبنا ووقف العدوان بحقه، كل هذه الاتصالات هي محل تقدير لكن موقفنا مرتبط بالوضع الميداني.

وأضاف شهاب أن ما حصل في الايام الماضية هو ان  العدو اتخذ قرارا بالحرب والعدوان ونحن قررنا أن ندافع عن أرضنا وشعبنا مهما كلفنا ذلك من تضحيات، قائلاً "نحن ندرك أن هذه المعركة ليست متكافئة بالمقاييس المادية والعسكرية، لكننا نتسلح بإيماننا وثقتنا بالله سبحانه وتعالى ونملك إرادة قوية  على القتال وإصراراً على الصبر والصمود".

وأكد شهاب ان المقاومة بما تملك من قوة ومقومات وعتاد جاهزة للتصدي للعدوان ومواجهة هذه الحرب، قائلاً :"ندير هذه المعركة ونحن واثقون أن أهداف الاحتلال مآلها الفشل, مشيرا الى ان العدو  لن يفلح الاحتلال بتمرير رسائله عبر شعبنا الفلسطيني في غزة، هو لن يفلح وشعبنا ومقاومتنا لن تسمح له بذلك ".

انشر عبر